كيف ستنقذ ضريبة حياة آلاف البشر في الفلبين؟ | عالم المنوعات | DW | 05.12.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

منوعات

كيف ستنقذ ضريبة حياة آلاف البشر في الفلبين؟

أعلنت الفلبين فرض ضريبة جديدة وفريدة من نوعها على نوع معين من المشروبات. الهدف هو خفض الوفيات الناجمة عن شرب تلك المشروبات. فما هي التفاصيل ولماذا تحاول دول أوروبية استيراد تلك التجربة أيضاً؟

قالت منظمة الصحة العالمية الأربعاء (الخامس من كانون الأول/ ديسمبر 2018) إن الضرائب التي فرضتها الفلبين على المشروبات المحلاة بالسكر ستمكن البلاد من درء 24 ألف حالة وفاة مبكرة لأسباب مرتبطة بأمراض كالسكري والجلطات والأزمات القلبية خلال العشرين عاماً المقبلة.

وأظهرت دراسة أجرتها المنظمة أن الضرائب، التي فُرضت هذا العام، يمكنها الحد من الاستهلاك ودرء أكثر من ستة آلاف حالة وفاة بسبب أمراض القلب على مدى 20 عاماً.

وقال الباحثون إن "ضريبة المشروبات المحلاة بالسكر قد تساعد في خفض عدد الوفيات المبكرة بسبب البدانة". وأضافوا أن الضرائب، التي تأتي في إطار سلسلة إصلاحات بهدف المساعدة في تمويل البنية التحتية، قد تؤدي إلى توفير نحو 627 مليون دولار من أموال الرعاية الصحية وتحقيق عائدات سنوية بقيمة 813 مليون دولار.

وأقرت دول مثل بريطانيا وبلجيكا وفرنسا والمجر والمكسيك ضرائب مماثلة على المشروبات المحلاة بالسكر أو تعتزم ذلك، في حين تفرض الدول الإسكندنافية هذه الضرائب منذ سنوات.

ر.ض/ ي.أ (رويترز)

مختارات

إعلان