كولن باول يعترف بوجود خلافات عميقة مع بوش حول العراق | أخبار DW عربية | أخبار عاجلة ووجهات نظر من جميع أنحاء العالم | DW | 26.02.2005
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

كولن باول يعترف بوجود خلافات عميقة مع بوش حول العراق

قال وزير الخارجية الاميركي السابق كولن باول في اول حديث صحافي يدلي به بعد استقالته في تشرين الثاني/نوفمبر ونشرته صحيفة "ديلي تلغراف" اليوم السبت، انه حذر الرئيس الاميركي جورج بوش خلال عشاء في آب/اغسطس 2002، من ان الصعوبة لا تكمن في النجاح في اجتياح العراق، وانما في ارساء استقرار العراق بعد الاجتياح. وقال "حذرت انه يجب ان نفهم ان الجزء الصعب يأتي بعد ذلك، وان الجزء العسكري سيكون سهلا. هذا المكان (العراق) سينفجر ككوب من الكريستال وسيكون جمع الاجزاء امرا صعبا. واشار باول الى أنه اصيب "بخيبة امل" من الموقف الفرنسي قبل الحرب على العراق. وقال "لم تكن تلك مرحلة جيدة في علاقتنا. ولكن منذ ذلك الحين، تمكنت من العمل معهم (الفرنسيين) لارسال قوات الى هايتي". واضاف ان "التوتر الذي شاب العلاقات الاميركية الفرنسية كان لا سابق له. وهذا موضوع محزن بالنسبة الي". وقال باول في المقابلة التي اجريت في واشنطن "استخدمنا احيانا لغة من دون ان نأخذ بالاعتبار وقعها في الآذان الاوروبية. لدينا الكثير من العمل لنقوم به مع الراي العام الاوروبي".