كورونا... طبيب ترامب الخاص يكشف عن وضعه الصحي | أخبار DW عربية | أخبار عاجلة ووجهات نظر من جميع أنحاء العالم | DW | 14.03.2020
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

كورونا... طبيب ترامب الخاص يكشف عن وضعه الصحي

أعلن الرئيس الأميركي حالة الطوارئ فاتحاً المجال أمام توفير مساعدات اتحادية قد تبلغ نحو 50 مليار دولار للمساعدة في احتواء كورونا. بعدها بقليل كشف طبيب البيت الأبيض حقيقة وضعه الصحي بعد حديث عن احتمال إصابته بالفيروس.

الرئيس الأمريكي دونالد ترامب ونظيره البرازيلي جايير بولسورنارو

دونالد ترامب يصافح الرئيس البرازيلي الذي تبين أن أحد أعضاء وفده المرافق مصاب بفيروس كورونا

أفاد خطاب من طبيب الرئيس الأميركي دونالد ترامب إن الرئيس لن يخضع لإجراء فحص فيروس كورونا (كوفيد-19) على الرغم من تواصله مع مسؤولين برازيليين اثنين في منتجع مار الاجو الأسبوع الماضي، تأكدت إصابتة أحدهما في وقت لاحق بالفيروس. وكشف البيت الأبيض مساء الجمعة (13 مارس/آذار) عن خطاب رسمي من طبيب الرئيس شون كونلي ينص على أن تواصل الرئيس يصنف على أنه "خطر ضئيل للعدوى".  

مختارات

وجاء في خطاب الطبيب "تعرض الرئيس للشخص الأول كان محدوداً للغاية (صورة ومصافحة) ورغم أنه قضى مزيداً من الوقت على مسافة قريبة من الحالة الثانية، كل التفاعلات وقعت قبل ظهور أي أعراض عليها". وأضاف الخطاب أنه "لا يوجد أي سبب للخضوع لحظر ذاتي في هذا الوقت، ونظرا لأن الرئيس نفسه لم تظهر عليه أي أعراض، فإن الخضوع للفحص لم يتم تحديده في الوقت الراهن".

والجمعة أعلن الرئيس البرازيلي جايير بولسورنارو عبر صفحته على موقع فيسبوك أنه غير مصاب بفيروس كورونا المستجد. وخضع بولسونارو لفحص كورونا لدى عودته من زيارة للولايات المتحدة حيث التقى الأسبوع الفائت نظيره دونالد ترامب يرافقه وفد تبين الخميس أن أحد أعضائه مصاب بالفيروس.

ترامب يعلن حالة الطوارئ

والجمعة أعلن ترامب الذي اتهم سابقاً بالإقلال من خطورة فيروس كورونا المستجد، حالة الطوارئ في الولايات المتحدة بهدف مواجهة الوباء. وقال ترامب من حديقة البيت الأبيض "بهدف إطلاق القدرة الكاملة للموارد الحكومية الاتحادية، أعلن رسمياً حال الطوارئ الوطنية". وأوضح الرئيس الأميركي أنّ القرار سيتيح الوصول إلى نحو 50 مليار دولار من الأصول لمكافحة الفيروس. وأضاف "أدعو كل ولاية إلى إنشاء مراكز طوارئ بشكل فوري"، كما دعا المستشفيات إلى تفعيل خططها "لاستجابة حاجات الأميركيين"، متعهدا بـ"تعزيز" القدرات على إجراء الفحوص الطبية "في شكل كبير".

وقال الرئيس الأميركي إن حوالي 1700 مهندس من شركة التكنولوجيا الأمريكية غوغل يشاركون في تطوير موقع إنترنت للمساهمة في اختبارات الكشف عن الفيروس. ونقلت اليوم وكالة بلومبرغ للأنباء عن ترامب قوله إن الموقع "سيكتمل بسرعة كبيرة جداً".

وفي سياق متصل، قال ترامب إن الولايات المتحدة ستستغل أسعار النفط المنخفضة لتشتري كمية ضخمة من الخام لتملأ احتياطاتها الاستراتيجية. وقال "بناء على أسعار النفط... وجهت وزير الطاقة بشراء، بسعر جيد للغاية، كميات ضخمة من النفط الخام للتخزين ضمن الاحتياطي الاستراتيجي للولايات المتحدة.. سنملأه عن آخره". وتأتي تصريحات ترامب في سياق إجراءات طارئة تهدف إلى تجنب أزمة اقتصادية بسبب انتشار فيروس كورونا المستجد.

خ.س/ع.ج.م (د ب أ، أ ف ب، رويترز)