كرة قدم بدون قاعدة التسلل؟ نجوم كبار يروجون لهذه الفكرة | عالم الرياضة | DW | 08.03.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

كرة قدم بدون قاعدة التسلل؟ نجوم كبار يروجون لهذه الفكرة

اقترح نجم الكرة الهولندية سابقا ماركو فان باستان إلغاء قاعدة التسلل من مباريات كرة القدم. ودعمه في ذلك نجوم كبار مثل الدولي الألماني السابق أوليفر بيرهوف ولوثر ماتيوس الذي أشرف على مباراة تجريبية بدون تسلل.

 

هل يمكن تصور مباريات كرة قدم دون قاعدة التسلسل؟ الدولي الهولندي السابق والهداف ماركو فان باستان اقترح هذه الفكرة وعلل ذلك بالقول "عندما يتم إلغاء قاعدة التسلل ستصبح المباريات أكثر إثارة. وستزداد فرص المهاجمين في إحراز المزيد من الأهداف. وهذا بالذات ما يرغب الجمهور في مشاهدته".

مدير المنتخب الألماني لكرة القدم أوليفر بيرهوف دعم هذه الفكرة وأدلى مؤخرا بتصريح قال فيه "عندما ننظر للتأثير الإيجابي الذي خلفه منع مسك الحارس للكرة التي يتلقاها من زملائه في الفريق بيده، يمكن لإلغاء قاعدة التسلل أن يكون له أيضا تأثيرا إيجابيا على المباريات". وأضاف بيرهوف "ربما ينبغي إخضاع هذه الفكرة للتجربة".

وهذا بالضبط ما أرادت صحيفة بيلد الألمانية القيام به، حيث عهدت إلى الدولي الألماني السابق لوثر ماتيوس، وصاحب عمود رياضي في الصحيفة، بتجريب هذه الفكرة من خلال مباراة جمعت بين فريقين من الهواة. وشارك ماتيوس لثلاثين دقيقة مع كلا الفريقين، حتى يلمس بنفسه كيف يصبح اللعب بعد إلغاء قاعدة التسلل.

Bildergalerie Deutschlands Rekord-Nationalspieler Jürgen Kohler

الدولي الهولندي السابق ماركو فان باستان (يمين) هو صاحب فكرة إلغاء التسلل

مباراة تجريبية بدون تسلل

وعن هذه الفكرة قال ماتيوس، صاحب الرقم القياسي في المباريات الدولية مع المنتخب الألماني، "هذه الفكرة تذكرني بأيام طفولتي. ففي المباريات التي كنا نلعبها في المدرسة أو في ملاعب الأحياء لم يكن هناك شيء اسمه تسلل. فالكل كان يتسارع على الكرة ولاعب واحد يبقى متربصا بمرمى الخصم وهو الذي كان يسجل أغلب الأهداف". وأضاف ماتيوس "لذلك بالنسبة لي ليس مفاجئا أن تأتي هذه الفكرة من ماركو فان باستان وأولفير بيرهوف، فكلاهما كانا يلعبان كرأس حربة. وبالرغم من أنهما لم يكونا سريعين جدا إلا أنهما كانا خطيرين جدا على مرمى الخصوم".

وبخلاف التوقعات لم تنتهي المباراة التجريبية التي لم يتم احتساب قاعدة التسلل فيها، بحصة كبيرة، وإنما كانت النتيجة أربعة أهداف لهدفين. وعن هذه التجربة قال لينارد لوبيرس، وهو أحد اللاعبين الذين شاركوا في المباراة "إنه أمر غير مألوف تماما، خاصة وأننا تعودنا منذ أعوام طويلة على اللعب بقاعدة التسلل. ففي بعض الأحيان تنسى أنك تلعب بدون تسلل وتتفادى البقاء وراء المدافعين". في حين صرح لاعب آخر بالقول بأنه إذا تم تطبيق قاعدة إلغاء التسلل في البوندسليغا مستقبلا فسيتحول إلى رياضة أخرى مثل كرة اليد أو الكرة الطائرة.

Lothar Matthäus Sky Reporter 2012 (Martin Rose/Bongarts/Getty Images)

عميد اللاعبين الدوليين الألمان والمحلل الرياضي حاليا لوثر ماتيوس رحب بفكرة إلغاء التسلل

الحاجة للمزيد من التجريب

وتم اختيار حكم من البوندسليغا لقيادة هذه المباراة التجريبية وهو الحكم توربان سيفر. وبعد انتهاء المباراة خرج سيفر بالخلاصة التالية "بالنسبة للدوري الألماني نحن محتاجين لإجراء المزيد من التجارب التطبيقية. فالستين دقيقة اليوم غير كافية لتقييم ذلك على مستوى البوندسليغا".

أما لوثر ماتيوس فظل متشبثا بتأييده لفكرة إلغاء التسلل على الرغم من تأكييده على أن اللعب بدون تسلل يحتاج لفترة طويلة حتى يترسخ في ذهن اللاعبين. وقال  بهذا الخصوص "شخصيا أجدها فكرة جيدة لكن لا تزال هناك بعض التفاصيل التي لا بد من الاشتغال عليها حتى يتعود اللاعبون على اللعب بدون تسلل ويسجلون الكثير من الأهداف وتصبح المباريات أكثر إثارة".

مختارات

إعلان