كارثتا تسونامي وثورة بركان ميرابي تخلف مئات القتلى في إندونيسيا | سياسة واقتصاد | DW | 28.10.2010
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

سياسة واقتصاد

كارثتا تسونامي وثورة بركان ميرابي تخلف مئات القتلى في إندونيسيا

ارتفعت حصيلة كارثتي الزلزال والمد "التسونامي" وثورة البركان ميرابي في سلسلة جزر منتاواي الاندونيسية إلى أكثر من 340 شخص. ويستمر البحث عن حوالي 379 من المفقودين، فيما تضاءلت فرص العثور على ناجين.

default

موجات المد البحري "تسونامي" تخلف دمارا واسعا في اندونيسيا

تواصلت في إندونيسيا اليوم الخميس (28 تشرين الثاني/ أكتوبر) علميات البحث عن حوالي 400 شخص، اعتبروا في عداد المفقودين بعد الزلزال الذي تلته موجات بحرية عاتية "تسونامي". وارتفعت في هذه الأثناء حصيلة القتلى إلى حوالي 340 شخصاً في أرخبيل منتاواي المعزول، وفق ما جاء في إعلان السلطات المحلية. وقال أغوس برايتنو المسؤول في أجهزة الإغاثة المحلية: "إن الكارثة أسفرت عن مقتل 340 شخصاً ولا يزال 379 شخصاً في عداد المفقودين". ويستند المسؤول في هذه الأرقام إلى حصيلة وضعت فجر اليوم الخميس. وفي هذه الأثناء بدأت الآمال بالتضاؤل فيما يخص العثور على أحياء تحت الأنقاض، بعد مرور أكثر من 48 ساعة على المأساة، حسب ما صرحت به فرق الإنقاذ. ويتواصل في هذه الأثناء العثور على جثث الضحايا على شواطئ جزر منتاواي قبالة سومطرة التي ضربها زلزال بقوة 7.7، تلته موجات بحرية عاتية من نوع تسونامي.

ثورة البركان ميرابي

Flash-Galerie Indonesien Vulkanausbruch von Vulkan Merapi

ثورة بركان ميرابي زادت الطين بلة في اندونيسيا

وبعد يوم من كارثة الزلزال والتسونامي واجه الإندونيسيون كارثة من نوع آخر، فقد ثار بركان ميرابي الذي يعتبر الأنشط في البلاد. ولقي أكثر من 30 شخصاً حتفهم جراء الرماد المتوهج والسحب المتقدة المنبعثة من البركان، وفق معلومات فرق الإنقاذ. واضطرت السلطات إلى إجلاء أكثر من 40 ألف إنسان من سكان القرى المنتشرة على سفح الجبل البركاني. وأشار مسؤولون محليون إلى أن المساعدات تصل ببطء إلى المناطق المنكوبة بسبب وعورة الطرق وضعف الاتصالات مع المنكوبين.

(ح.ع.ح/ رويترز/ أ ف ب/ د أ ب)

مراجعة: عماد مبارك غانم

مختارات

إعلان