قمة السبع ـ شولتس وبايدن يتعهدان بوحدة الغرب أمام روسيا | أخبار DW عربية | أخبار عاجلة ووجهات نظر من جميع أنحاء العالم | DW | 26.06.2022
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

قمة السبع ـ شولتس وبايدن يتعهدان بوحدة الغرب أمام روسيا

تعهد المستشار الألماني شولتس والرئيس الأمريكي بايدن قبل قليل من بدء أعمال قمة السبع بتكاتف الغرب في مواجهة حرب روسيا ضد أوكرانيا. وأشار الزعيمان أن بوتين كان توقع حدوث انقسام بين مجموعة السبع وحلف شمال الأطلسي "ناتو".

الرئيس جو بايدن والمستشار أولاف شولتس في لقائهما صباح الأحد 26 يونيو حزيران بقصر إلماو

الرئيس جو بايدن والمستشار أولاف شولتس في لقائهما صباح الأحد 26 يونيو حزيران بقصر إلماو

أكد الرئيس الأمريكي جو بايدن للمستشار الألماني أولاف شولتس اليوم (الأحد 26 يونيو/ حزيران 2022) أن الغرب يجب أن يبقى موحّدًا في مواجهة الحرب الروسية على أوكرانيا. وقال بايدن لشولتس خلال لقاء قبيل قمة لمجموعة السبع في جبال الألب البافاريّة في ألمانيا "علينا أن نبقى معًا". واعتبر أن الرئيس الروسي فلاديمير بوتين كان يأمل في أن "ينقسم حلف شمال الأطلسي ومجموعة السبع بطريقة ما". وأضاف "لكنّنا لم نفعل ولن نفعل ذلك".

واعتبر الرئيس الأحد أن الضربات الروسية الأخيرة على حيّ في كييف قريب من مصنع للأسلحة سبق أن استُهدف في الأسابيع الأخيرة، "همجيّة". وقال "إنها أيضًا همجيّتهم" في إشارة إلى القوات الروسية. 

وحضر الرئيس الأمريكي بايدن صباح اليوم قداسا بقصر إلماو البافاري. وأعلن البيت الأبيض أن القسيس بهذا القداس كان قسيسا عسكريا تابعا للقوات الأمريكية. تجدر الإشارة إلى أن بايدن كاثوليكي متدين ويذهب إلى الكنيسة بصورة منتظمة. ويذكر أن بايدن (79 عاما) وصل إلى قصر إلماو بجنوب ليلة السبت / الأحد، وهي أول زيارة له بألمانيا منذ توليه منصبه العام الماضي.

وأعلنت دول مجموعة السبع التي تسعى لتكثيف الضغط على موسكو بعد غزو استمر أربعة أشهر لأوكرانيا، عزمها حظر واردات الذهب الروسي، المستبعد من أسواق لندن، المركز المالي المهم لتجارة المواد الأولية.

وقال رئيس الوزراء البريطاني بوريس جونسون إن "هذه الإجراءات ستضرب بشكل مباشر أثرياء السلطة الروس وتستهدف قلب آلة بوتين الحربية".
 

ويعقد قادة دول مجموعة السّبع في قلعة إلماو قمة تبدأ الأحد في وقتٍ يعيش العالم أزمة بدءا من الحرب في أوكرانيامرورا بالمناخ وصولا إلى الأمن الغذائي. ونشر آلاف من رجال الشرطة لضمان أمن القمة التي تستمرّ حتّى الثلاثاء. وعلى بُعد نحو مئة كيلومتر من المكان، سار آلاف المتظاهرين السبت في شوارع ميونيخ، للمطالبة بعملٍ أقوى لصالح المناخ من دون تسجيل حوادث تُذكر.

ح.ز/ م.س (أ.ف.ب، د.ب.أ)

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع

مواضيع ذات صلة