قلق من معاداة السامية في صفوف حزب ″البديل لأجل ألمانيا″ | أخبار | DW | 28.09.2014
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

قلق من معاداة السامية في صفوف حزب "البديل لأجل ألمانيا"

ندد المجلس الأعلى لليهود في ألمانيا بمعاداة السامية داخل حزب "البديل لأجل ألمانيا" والذي حقق اختراقا كبيرا في الانتخابات الأخيرة. وجاء رد الفعل هذا بعدما نشر أحد أعضاء الحزب لرسومات كاريكاتورية معادية للسامية في فيسبوك.

أعرب المجلس المركزي لليهود في ألمانيا عن قلقه بشأن التصرفات الأخيرة المعادية للسامية من قبل حزب "البديل لأجل ألمانيا" (ايه اف دي) المناوئ للاتحاد الأوروبي والمعارض لعمليات إنقاذ اليورو. وقال ديتر غراومان رئيس المجلس المركزي لليهود لصحيفة "بيلد أم زونتاغ" الأسبوعية الألمانية: "كراهية اليهود لا علاقة لها بالسياسة وهي من المحظورات. ويفضل أن يلتزم حزب جديد كحزب البديل لأجل ألمانيا بهذا المبدأ في السياسة الألمانية".

وجاء ذلك على خلفية الاتهامات الموجهة ضد عضو برلمان ولاية براندنبورغ الألمانية "يان أورليش فايس" من حزب "البديل لأجل ألمانيا" والذي يتردد أنه قام بنشر رسومات كاريكاتير معادية للسامية على صفحته على موقع التواصل الاجتماعي فيسبوك.

ح.ز/ ط.أ (د.ب.أ)

مختارات

مواضيع ذات صلة