قلب نيمار يخفق لحسناء برازيلية تعشق ″حبه القديم″ | عالم الرياضة | DW | 19.01.2019
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

عالم الرياضة

قلب نيمار يخفق لحسناء برازيلية تعشق "حبه القديم"

أوقعت حسناء برازيلية نجم باريس سان جيرمان نيمار في شباك الحب مجدداً. صديقة نجم "السامبا" تحظى بشهرة كبيرة في رياضة التزلج على اللوح، وتعشق الفريق الإسباني العملاق برشلونة. فمن هي صديقة صاحب أعلى صفقة كروية في العالم؟

Leticia Bufoni (picture-alliance/AP Photo/S. Bruty)

صديقة نيمار الجديدة، حسب وسائل الإعلام الفرنسية.

قبل نهاية السنة الماضية، أنهى نجم باريس سان جيرمان نيمار دا سيلفا علاقته مع صديقته البرازيلية الحسناء برونا ماركيزين (23 عاماً)، التي تشتغل في مجال الفن والتمثيل، وتحظى بشهرة واسعة في البرازيل.

قلب النجم البرازيلي، لم ينتظر طويلاً حتى يخفق مجدداً لفتاة أخرى، لاسيما وأنه يعيش منذ صيف 2017 في مدينة الحب والرومانسية باريس، فقد أورد موقع "لو سبورت 10" الفرنسي أن نيمار دا سيلفا، وقع في حب الجميلة البرازيلية ليتيسيا بوفوني.

ليتيسيا بوفوني (25 عاماً) المتسابقة في التزلج على اللوح، تحظى بدورها بشهرة عالمية، إذ احتلت وصافة بطولة العالم في التزلج على اللوح بالشارع. ويشير موقع "لو سبورت 10" أن شهرة ليتيسيا بوفوني لم تساعدها فقط على جلب عدة رعاة وتعزيز مكانتها في رياضة التزلج على اللوح، بل أيضاً اهتمام النجم البرازيلي نيمار دا سيلفا.

وتابع نفس المصدر أن "عيب" ليتيسيا بوفوني الوحيد ربما، هو تشجيعها للفريق الإسباني العملاق برشلونة، الذي لا يملك نيمار علاقة جيدة مع جماهيره، بعدما رحل عن "البلوغرانا" إلى باريس سان جيرمان، في صفقة قياسية في عالم الساحرة المستديرة (222 مليون يورو).

يشار إلى أن، الشائعات لا تزال تحاصر مستقبل نيمار دا سيلفا (26 عاماً) مع باريس سان جيرمان، حيث ذكرت عدة تقارير صحفية أن النجم البرازيلي، قد يعود نهاية الموسم الحالي إلى فريقه السابق برشلونة أو ينتقل إلى ريال مدريد، الذي يرى في نيمار الخليفة المحتمل لكريستيانو رونالدو.

 

مختارات