قتلى في مظاهرات حاشدة  تطالب بحكم مدني في السودان | أخبار DW عربية | أخبار عاجلة ووجهات نظر من جميع أنحاء العالم | DW | 30.06.2019
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

قتلى في مظاهرات حاشدة  تطالب بحكم مدني في السودان

مظاهرات حاشدة شهدتها السودان للمطالبة بنقل السلطة من العسكر إلى المدنيين."لجنة أطباء السودان المركزية" المقربة من قادة الاحتجاجات، أعلنت أن خمسة متظاهرين على الأقل قتلوا وأصيب العشرات في احتجاجات الأحد

Sudan Khartum | Protest gegen Militärregierung | Einsatz von Tränengas (Reuters/M.N. Abdallah)

شباب سودانيون يقاومون عبوات الغاز المسيل للدموع التي أطلقتها الشرطة

شارك آلاف المحتجين في مسيرة إلى وزارة الدفاع السودانية بالخرطوم اليوم الأحد (30 يونيو/حزيران 2019) لمطالبة الجيش بتسليم السلطة للمدنيين في حين أطلقت قوات الأمن النار في الهواء.

وقال شهود إن حشودا ضخمة خرجت إلى الشوارع في أنحاء أخرى من العاصمة حيث لاقوا وابلا من الغاز المسيل للدموع في منطقتين على بعد أقل من كيلومترين من قصر الرئاسة وحي الرياض الراقي في شرق الخرطوم. وأعلنت "لجنة أطباء السودان المركزية" المقربة من قادة الاحتجاجات أن خمسة متظاهرين على الأقل قتلوا في مسيرات اليوم. وأكدت اللجنة على حسابها في تويتر الإبلاغ عن مقتل أربعة اشخاص في أم درمان وخامس "أصيب برصاصة في الصدر" في مدينة عطبرة بوسط البلاد. وأضافت "هناك العديد من الإصابات الخطرة برصاص ميليشيات المجلس العسكري الانقلابي، في مستشفيات العاصمة والأقاليم".

من جهته قال عضو كبير بالمجلس العسكري الحاكم في السودان إن قناصة مجهولين أطلقوا النار على ثلاثة من قوات الدعم السريع وستة مدنيين على الأقل اليوم الأحد. ولم يوضح الفريق أول محمد حمدان دقلو نائب رئيس المجلس العسكري الانتقالي ما إذا كان أي شخص قد توفي، ولم يقدم تفاصيل أخرى خلال كلمة مقتضبة على التلفزيون الرسمي. ولم تؤكد أي جماعة أخرى صحة ما ذكره دقلو.

Sudan Khartum Massenproteste der Opposition (AFP/A. Shazly)

احتجاجات حاشدة في الخرطوم

وفي منطقة أخرى بالخرطوم، أغلق آلاف المحتجين الطريق السريع الرئيسي المؤدي للمطار خلال مسيرة إلى منزل محتج قُتل في يناير كانون الثاني.

وقال أحد المحتجين، ويدعى حسن أحمد، لرويترز "أتينا مرة أخرى من أجل الثورة. ولن نتراجع حتى يسلمون الحكم لسلطة مدنية". وحذر المجلس العسكري الانتقالي أمس من أن التحالف سيتحمل مسؤولية أي خسائر بشرية أو مادية جراء التجمعات.

وتعتبر تظاهرات الأحد، الأكبر منذ فض اعتصام المتظاهرين أمام المقر العام للجيش في الخرطوم في الثالث من حزيران/يونيو والذي أسفر عن عشرات القتلى واثار غضبا دوليا.

ودعت "قوى إعلان الحرية والتغيير" إلى تنظيم "المواكب المليونية" بعد ظهر اليوم تخليدا لذكرى ضحايا فض الاعتصام الذي كان قائما أمام مقر القيادة العامة للجيش بالخرطوم. ووفقا للمعارضة السودانية، قُتل أكثر من مئة شخص في فض الاعتصام وما تبعه من أحداث.

م.أ.م/ هـ.د (أ ف ب، رويترز)

مواضيع ذات صلة