فينا هي الأفضل وبغداد هي الأسوأ | عالم المنوعات | DW | 05.03.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

منوعات

فينا هي الأفضل وبغداد هي الأسوأ

للعام السادس على التوالي احتفظت فينا عاصمة النمسا الراقدة على نهر الدانوب بلقب أفضل المدن للمعيشة في العالم، بينما حافظت العاصمة العراقية بغداد على لقب أسوأ المدن للمعيشة في العالم.

كشفت إحصائية تنظمها كل عام شركة ميرسر الاستشارية أن فينا عاصمة قد احتفظت بلقب أفضل المدن للمعيشة في العالم، بينما حافظت العاصمة العراقية بغداد على لقب أسوأ مدينة للعيش في العالم.

كما أظهرت إحصائية شركة ميرسر أن مدنا في ألمانيا وسويسرا أبدت أيضا أداء جيدا في قائمتها السنوية للمدن الأفضل معيشة. وجاءت زوريخ وميونيخ ودوسلدورف وفرانكفورت ضمن أفضل 10 مدن في القائمة. وتصدرت فينا التي يسكنها 1.7 مليون نسمة القائمة للعام السادس على التوالي مع تمتعها ببيئة ثقافية مفعمة بالحيوية إلى جانب شبكة شاملة للرعاية الصحية وأسعار مناسبة للسكن والمواصلات.

وجاءت 7 مدن في أوروبا ضمن المدن العشر الأفضل معيشة في العالم في مسح 2015. وشملت قائمة المدن العشر مدينة واحدة في كل من نيوزيلندا واستراليا وكندا. ومرة أخرى جاءت بغداد في المرتبة الأخيرة بين مدن العالم. واجتاحت موجات من العنف الطائفي وعنف العصابات وأعمال النهب والسلب وغياب القانون العاصمة العراقية منذ العمليات التي قادتها الولايات المتحدة الأمريكية في نيسان 2003 لإسقاط نظام صدام حسين.

م.م/ ط. أ (رويترز)

مختارات

مواضيع ذات صلة

إعلان