فيليب لام ـ سفير ملف الترشح لاحتضان كأس أمم أوروبا؟ | عالم الرياضة | DW | 17.10.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

فيليب لام ـ سفير ملف الترشح لاحتضان كأس أمم أوروبا؟

يسعى الاتحاد الألماني لكرة القدم إلى كسب قائد المنتخب الألماني السابق فيليب لام كسفير لمف ترشح ألمانيا لاحتضان بطولة كأس الأمم الأوروبية، حسبما ذكرت تقارير إعلامية ألمانية. فهل يوافق لام على عرض الاتحاد الألماني؟

كانت بطولة كأس العالم 2006 آخر تظاهرة كروية كبيرة تحتضنها ألمانيا. خلال هذه البطولة كان القيصر فرانز بيكنباور الفائز بكأس العالم كلاعب ومدرب هو وجه كرة القدم الألمانية الذي أشرف على ملف التنافس لاحتضان هذه البطولة، وبعدها ترأس اللجنة المنظمة لكأس العالم.

وكما هو معلوم، تنافس ألمانيا على احتضان بطولة كأس الأمم الأوروبية لعام 2024. ومن أجل كسب هذا الرهان، يعول الاتحاد الألماني لكرة القدم على قائد المنتخب الألماني فيليب لام، كما عول سابقاً على بيكنباور، ليكون وجه حملتها الدعائية للحصول على شرف تنظيم هذه البطولة القارية، حسبما أعلن موقع "شبورت بيلد" الألماني.

وبحسب مصادر الموقع الألماني، فإن الاتحاد الألماني لكرة القدم تواصل مع لام، القائد السابق لفريق بايرن ميونيخ، من أجل جس نبضه بهذا الخصوص. ومن المفترض أن يدخل الاتحاد الألماني في مفاوضات مع لام الذي أعلن بعد اعتزاله لعب كرة القدم نهاية الموسم الماضي أنه يريد أن يقضي المزيد من الوقت مع عائلته بعيدا عن عالم الساحرة المستديرة.

وإذا ما وافق لام على عرض الاتحاد الألماني ليكون سفيرا لملف ترشيح احتضان بطولة كاس العالم، فإنه سيكون ملزما بحضور مجموعة من المواعيد كممثل لملف الترشيح. هذا المنصب اضطر بيكنباور في السابق إلى القيام برحلات مكوكية في جميع بقاع العالم.

يشار على أن آخر مرة نظمت فيها ألمانيا بطولة كأس أمم أوروبا كانت عام 1988، وتنافس تركيا ألمانيا على احتضان البطولة التي ستجري عام 2024، فيما ستقام البطولة القادمة عام 2020 في 13 دولة أوروبية، منها ألمانيا حيث تستضيف ميونيخ ثلاث مباريات في دور المجموعات ومباراة واحدة في دور الثمانية، بينما تحتضن العاصمة البريطانية لندن مباراتي الدور قبل النهائي والمباراة النهائية على ملعب ويمبلي.

مختارات

إعلان