فوز نجم كرة القدم السابق جورج ويا في الانتخابات الرئاسية في ليبيريا | أخبار | DW | 28.12.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

فوز نجم كرة القدم السابق جورج ويا في الانتخابات الرئاسية في ليبيريا

أعلنت اللجنة الانتخابية في ليبيريا أن نجم كرة القدم السابق جورج ويا فاز في الدورة الثانية من الانتخابات الرئاسية ليكون الرئيس المقبل للبلاد في أول تداول ديمقراطي للسلطة منذ أكثر من 70 عاما.

قالت مفوضية الانتخابات في ليبيريا اليوم الخميس (28 كانون الأول/ديسمبر 2017) إن نجم كرة القدم السابق والسناتور جورج ويا هزم جوزيف بواكاي نائب الرئيسة ليفوز في جولة الإعادة بالانتخابات الرئاسية بنسبة 61.5 في المئة بعد فرز 98.1 في المئة من الأصوات، مقابل 38.5 بالمئة لخصمه بواكاي.

وسيتولى ويا مهامه في 22 كانون الثاني/يناير 2018 خلفا لإيلين جونسون سيرليف التي شغلت منصب الرئيس لمدة 12 عاماً. وستكون هذه أول عملية انتقال ديموقراطية منذ عام 1944، أي أكثر من سبعين عاما في هذا البلد الناطق بالإنكليزية في غرب أفريقيا.

من جانبه، هنأ الاتحاد الإفريقي لكرة القدم "الكاف" جورج ويا بعدما أصبح أول رئيس دولة من خلفية رياضية في إفريقيا والعالم عقب فوزه خلال الانتخابات الرئاسية. وكتب الكاف عبر حسابه الرسمي على شبكة "تويتر" للتواصل الاجتماعي "تهانينا جورج ويا أفضل لاعب في أفريقيا والعالم سابقا تم انتخابه كرئيس لليبيريا".

يذكر أن ويا هو اللاعب الإفريقي الوحيد الذي حصل على الكرة الذهبية كأفضل لاعب في العالم في عام 1995. واحترف ويا في العديدة من الأندية الكبرى وأبرزها ميلان وموناكو وباريس سان جرمان وفاز بجائزة أفضل لاعب إفريقي في القرن العشرين عام 1998 قبل أن يعلن اعتزال كرة القدم في 2002.

ز.أ.ب/ح.ع.ح (أ ف ب، رويترز، د ب أ)

مختارات

إعلان