فوز تاريخي لليمين المتطرف في انتخابات مناطق فرنسا | أخبار | DW | 06.12.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

فوز تاريخي لليمين المتطرف في انتخابات مناطق فرنسا

يتصدر حزب الجبهة الوطنية اليميني المتطرف في فرنسا نتائج الجولة الأولى من الانتخابات الإقليمية، حيث حصل على نحو 30 في المائة من الأصوات، حسبما أظهرت الاستقراءات الأولية للنتائج والتى أذاعتها وسائل إعلام فرنسية.

أظهرت استطلاعات لآراء الناخبين الفرنسيين إثرإدلائهم بأصواتهم اليوم الأحد 6 ديسمبر كانون الأوزل 2015، بأن حزب الجبهة الوطنية، اليميني المتطرف، حقق تقدما قياسيا بهيمنته على ما لا يقل عن ستة محافظات في انتخابات المناطق من أصل 13 محافظة فرنسية، وهو ما يمنحه حوالي 27,2 إلى 30,8 في المائة، بحسب استطلاعات للرأي.

وبحسب الاستطلاعات فإن حزب الجبهة الوطنية يتقدم على حساب حزب الجمهوريين المحافظ، والحزب الاشتراكي الحاكم، في ثلاث مناطق رئيسية على الأقل وهي: منطقة الشمال (نور دي كاليه بيكاردي) التي تتزعم لائحة الحزب اليميني المتطرف فيها زعيمته مارين لوبان، التي تفيد الاستطلاعات بأنها حصلت على حوالي 40 في المائة من الأصوات، وفي منطقة جنوب شرق فرنسا (الألب - كوت دازور) التي تقود لائحة الجبهة فيها ابنة شقيقة زعيمة الحزب، ماريون ماريشال لوبن، وفي منطقة الشرق (الزاس شامبانيه أردانس لوران) التي يتقدم فيها أحد أبرز قادة الحزب فلوريان فيليبو.

ودُعي اليوم 44,6 مليون ناخب فرنسي للإدلاء باصواتهم في الدور الأول من انتخابات المناطق التي جرت وسط أجواء صدمة الفرنسيين جراء الإعتداءات الإرهابية التي شهدتها باريس منتصف الشهر الماضي، وخلفت 130 قتيلا ومئات الجرحى. وجرى الاقتراع وسط اجراءات أمنية مشددة ودوريات لشرطيين وجنود مسلحين حول مراكز التصويت خصوصا في العاصمة، في ظل حالة الطوارئ.

م.س/ ع.ش (أ ف ب)

مختارات

مواضيع ذات صلة

إعلان