فضيحة الفيفا: نائب بلاتر السابق جاك وارنر يسلم نفسه | أخبار | DW | 28.05.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

فضيحة الفيفا: نائب بلاتر السابق جاك وارنر يسلم نفسه

أفادت تقارير صحافية أن نائب رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم السابق جاك وارنر سلم نفسه إلى سلطات بلاده في ترينيداد وتوباغو بعد اتهامه بتلقيه رشاوى. ومثل وارنر أمام القضاء الذي حدد كفالة بقيمة 2.5 مليون دولار لإطلاق سراحه.

ذكرت تقارير صحافية في ترينيداد وتوباغو اليوم الخميس (28 أيار/مايو 2015) أن جاك وارنر (72 عاما) نائب رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم (فيفا) السابق سلم نفسه للقضاء في بلاده بعد أن أصدرت السلطات القضائية في الولايات المتحدة مذكرة اعتقال بحقه بتهم من بينها الفساد والغش وغسيل الأموال. ونقلت مجلة "شبيغل" الألمانية أن وارنر يقضى ليلة على الأقل في السجن قبل إطلاق سراحه بكفالة بقيمة 2.5 مليون دولار أمريكي وبشروط من بينها أن يسلم جواز سفره للسلطات وأن يتثبت حضوره لدى الشرطة مرتين إسبوعيا وحدد له موعد للمثول أمام القضاء في يوليو/ تموز.

وكان وارنر أحد رجال الفيفا الأقوياء في السابق، أكد براءته على فيسبوك من التهم الموجهة إليه بالأمس قبل أن يتم اعتقاله ويمثل أمام القضاء المحلي. وجاك وارنر هو احد تسعة مسؤولين حاليين أو سابقين في الفيفا اتهمتهم السلطات الأميركية بـ"استغلال مناصبهم لحصد ملايين من الدولارات بطرق غير شرعية". وكان وارنر قد استقال من مناصبه في الفيفا عام 2011 بعد أن تم إيقافه من قبل لجنة القيم التي اتهمته بتلقي رشاوى.

ح.ع.ح/ص.ش(أ.ف.ب)

مختارات

إعلان