فرنسا تناقش تحديد سن السماح بممارسة الجنس بـ15 عاما | عالم المنوعات | DW | 06.03.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

منوعات

فرنسا تناقش تحديد سن السماح بممارسة الجنس بـ15 عاما

تعتزم الحكومة الفرنسية سن قانون جديد يتضمن تحديد سن 15 عاما فما فوق كسن قانوني للسماح بممارسة الجنس، وذلك على خلفية صدمة طالت المجتمع الفرنسي بعد قضيتين تتعلقان بممارسة الجنس مع فتاتين بعمر 11 عاما.

قدمت الحكومة الفرنسية اليوم الثلاثاء (السادس من آذار/ مارس 2018) مشروع قانون يتضمن تجريم الجنس مع أشخاص تحت سن 15 سنة. وإذا ما اُقر القانون سيصبح الأول في فرنسا الذي يحدد السن القانونية لممارسة الجنس.

ولا تملك فرنسا أي تشريع يمنع الجنس مع أطفال تحت سن معين، كما هو الحال في ألمانيا وفي دول أخرى. وسيجرم القانون الجديد ممارسة الجنس مع أطفال دون سن 15 عاما ويعتبر هذا العمل اغتصابا بنظر القانون.

وقال مكتب شؤون المرأة الحكومي اليوم الثلاثاء إنه قرر اختيار العمر 15 عاما ليكون الحد الأدنى لممارسة الجنس وسيقدم المكتب مشروع القانون إلى البرلمان للمصادقة عليه في وقت لاحق هذا الشهر. وكان مسؤولون فرنسيون قد ناقشوا في وقت سابق السن المناسبة لممارسة الجنس واقترحوا سن 13 عاما، فيما طلب الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون بالإضافة إلى آخرين برفع هذا السن.

يذكر أن محاكم فرنسية قد ناقشت قضيتين تتعلقان بممارسة رجلين بالغين الجنس مع فتاتين بعمر 11 عاما في قضيتين منفصلتين. وفي الدعوى الأولى أسقطت تهمة الاغتصاب لأن الضحية لم تثبت أن المتهم "أجبرها أو هددها" على ممارسة الجنس.

ز.أ.ب/ع.خ (أ ب)

مختارات

إعلان