فرنسا تحبط ″مخططا″ إرهابيا لمهاجمة منشآت بحرية جنوب البلاد | أخبار | DW | 11.11.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

فرنسا تحبط "مخططا" إرهابيا لمهاجمة منشآت بحرية جنوب البلاد

أعلنت باريس أن عناصر الأمن الفرنسي ألقت القبض على مسلح، يشتبه في أنه إسلامي متشدد، قيل إنه كان يخطط لمهاجمة منشآت بحرية جنوبي فرنسا. وخضع الرجل للمراقبة لمدة عام بسبب الاشتباه في أنه راديكالي وأنه يدعم مسلحين إسلاميين.

أعلن وزير الداخلية الفرنسي برنار كازنوف أمس (الثلاثاء العاشر من نوفمبر/ تشرين الثاني 2015) إحباط مخطط لإسلامي متشدد لشن هجوم على عسكريين من سلاح البحرية في مدينة تولوز بجنوب فرنسا. وقال كازنافو في بيان "بعد وضعه قيد المراقبة لعام بسبب تشدده ودعمه للأفكار الجهادية حاول هذا الشخص الحصول على أدوات لتنفيذ هجوم".

وأضاف أن الرجل، البالغ من العمر 25 عاما، أُلقي القبض عليه في 29 أكتوبر/ تشرين الأول. وأُودع السجن منذ ذلك الحين ووجهت إليه اتهامات تتعلق بالإرهاب.

وذكر مصدر قضائي أن الرجل حصل على سكين وقناعين. وقال المصدر إن الرجل أشار، بعد القبض عليه، إلى أنه كان يريد في بادئ الأمر الذهاب إلى سوريا للجهاد، لكنه قرر تنفيذ هجوم على الأراضي الفرنسية لأن جواز سفره صودر. وقالت شبكة تلفزيون "بي اف ام" الفرنسية إن الرجل اعترف أيضا بأنه كان على اتصال بعضو في تنظيم "الدولة الإسلامية".

ح.ز/ش.ع (رويترز / د.ب.أ)

مواضيع ذات صلة

إعلان