فرنسا - الإقامة الدائمة بدلاً من الترحيل لتونسي أنقذ طفلين | أخبار | DW | 05.06.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

فرنسا - الإقامة الدائمة بدلاً من الترحيل لتونسي أنقذ طفلين

استثني من أمر الترحيل عن الأراضي الفرنسية، لاجئ تونسي أنقذ طفلين من شقة التهمتها النيران قرب باريس عام 2015، وسوف يُبلغ اللاجئ بأنّ أمر الترحيل قد رفع عنه كما أعلن عمدة مدنية فال دِواز.

Frankreich Abschiebung von Asylsuchenden (picture-alliance/NurPhoto/J. Mattia)

صورة من الأرشيف

حصل طالب لجوء تونسي على حق الإقامة الدائمة في الأراضي الفرنسية. وأعلن عمدة مدينة فال دواز أنّه و"تقديرا لموقفه الايجابي المجرد من الدوافع الشخصية" في الحريق الذي وقع عام 2015 فقد منح حق الإقامة الدائمة في فرنسا.

يشار الى أن التونسي المذكور وبرفقته أثنين من أصدقائه قد انقذوا في (نيسان/ ابريل 2015) طفلين صغيرين من شقة شبّ حريق في مطبخها. ولم يحرز العمل البطولي للشاب التونسي أيّ اهتمام دولي كبير لأنه لم يجر تصويره، كما جرى في واقعة انقاذ طالب اللجوء المالي مامودو غاساما لطفل فرنسي تدلى من  سياج شقة في الطابق الثالث لأحد المباني، حيث تسلق الشاب المالي أسيجة الشقق من الأسفل الى أعلى، وجرى توثيق ذلك بأكثر من فيديو عُرضت على وسائل التواصل الاجتماعي وكشفت كيف نجح الشاب المالي في انقاذ الطفل من موت محقق، لتجعل منه الواقعة المصورة بطلاً، ما دفع بالرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون الى منحه الجنسية الفرنسية وتوظيفه في دائرة إطفاء الحرائق الرسمية.

 وكان طالب اللجوء التونسي، قبل صدور قرار منحه الإقامة الدائمة، مهددا بالترحيل عن الأراضي الفرنسية، لكن تقريرا نشر في صحيفة" لا باريزين" لفت الأنظار الى بطولته وتفانيه.

م.م/ ح.ز ( أ ف ب)

مشاهدة الفيديو 01:38

الرجل العنكبوت ينقذ طفلاً في فرنسا

مختارات

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع

مواضيع ذات صلة