غوارديولا محذراً: سأصرف مليار باوند الموسم القادم! | عالم الرياضة | DW | 30.04.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

غوارديولا محذراً: سأصرف مليار باوند الموسم القادم!

صرح مدرب مانشستر سيتي بيب غوارديولا أن فريقه مستعد لاستثمار مبلغ يصل إلى "مليار باوند" الموسم القادم. فهل يقتصر الأمر على الملايين والمليارات لخطف ألقاب أوروبية كان قد فشل المدرب الإسباني في أحرازها مع بايرن وسيتي؟

ينوي مدرب مانشستر سيتي الإنكليزي بيب غوارديولا استثمار مبلغ قد يصل إلى نحو مليار باوند استرليني لتعزيز صفوف فريقه الموسم القادم، رغم هيمنته على الدوري الإنكليزي الممتاز الموسم الحالي. غوارديولا أشار إلى ذلك بعصبية عن سؤال وجه إليه حول طبيعة الانتقالات في فريقه الموسم القادم، ليؤكد بالقول "لا داع للقلق، سوف نصرف كثير من الأموال الموسم القادم، ربما مليار باوند"، حسبما نقل موقع "شبورت" الألماني.

واستثمر نادي مانشستر سيتي نحو نصف مليار يورو في انتقالات اللاعبين منذ وصول غوارديولا إلى الفريق مدرباً في موسم 2016/ 2017. ولم يحقق غوارديولا مع الفريق ألقاباً أوروبية، أما محلياً فقد فاز بكأس الرابطة الإنكليزية وكأس البريميرليغا هذا الموسم.

والسبب الذي يدفعه إلى صرف المزيد من الأموال في الفريق هو "الحاجة إلى شيء يمنح الفريق دفعة جديدة. هناك كثير من الجوانب التي تحتاج إلى التحسين"، حسب قوله. وكعادته واثقاً من نفسه قال "لو كانت الأمور كلها مثالية، لما كنت لأبقى في الفريق اليوم أو الموسم القادم".

ويواجه مانشستر سيتي الموسم القادم تحديات كبيرة، من بينها الدفاع عن لقب الدوري الإنكليزي الممتاز، وخطف كأس دوري الأبطال، بعد أن أقصاه ليفربول في ربع نهائي البطولة هذا الموسم، وهو اللقب الذي يشكل عقدة للمدرب الإسباني، بعد تركه تدريب برشلونة. إذ أنه فشل في خطف كأس دوري الأبطال مع بايرن ميونيخ ومع مانشستر سيتي خلال موسمين، ولم يفز باللقب إلا مع برشلونة في موسمي 2008/ 2009 و 2010/ 2011.  

 

ع.خ / ح.ز

مختارات

إعلان