″غرينبيس″ تعتذر بعد تعطيل مباراة ألمانيا وفرنسا بعمل احتجاجي | أخبار DW عربية | أخبار عاجلة ووجهات نظر من جميع أنحاء العالم | DW | 16.06.2021
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

"غرينبيس" تعتذر بعد تعطيل مباراة ألمانيا وفرنسا بعمل احتجاجي

اعتذرت المنظمة البيئية العالمية "غرينبيس" عن عمل احتجاجي لأحد نشطائها الذي هبط بمظلة مدفوعة بمحرك على ملعب "أليانز أرينا" قبيل انطلاق مباراة فرنسا وألمانيا. الاتحاد الأوروبي لكرة القدم وصف العمل بأنه "مستهتر" و"خطير".

الشرطة المحلية في ولاية بافاريا فتحت تحقيقاً جنائياً في الحادث

الشرطة المحلية في ولاية بافاريا فتحت تحقيقاً جنائياً في الحادث

قدمت منظمة السلام الأخضر "غرينبيس" اعتذاراً على حسابها الألماني في "تويتر"، وذلك بعد هبوط بمظلة مدفوعة بمحرك، قادها محتج ينتمي إلى المنظمة البيئية العالمية غير الحكومية للاحتجاج ضد شركة "فولكسفاغن" الراعية لبطولة أمم أوروبا، في الملعب الذي يحتضن مباراة ألمانيا مع فرنسا ضمن "يورو 2020" أمس الثلاثاء (15 يونيو/ حزيران 2021) وكاد أن يتسبب في مأساة بعدما قطع أسلاك كاميرا علوية.

وتمايل الرجل بشكل مقلق تجاه الجماهير في المدرجات بعدما اصطدم بالأسلاك الموصولة بسقف الاستاد، لكنه تمكن من التأرجح وهبط في أرض الملعب. وجرى إبعاد الرجل سريعاً من قبل رجال الأمن. وبحسب شرطة مدينة ميونيخ أصيب شخصان في الرأس.

وأدان ينس غريتنر، المتحدث باسم الاتحاد الألماني لكرة القدم، هذا العمل، وقال: "هذا الشخص لم يعرض نفسه فقط، بل عرض آخرين للخطر وللإصابة. هذا غير مقبول على الإطلاق من جانبنا".

كما وصف الاتحاد الأوروبي لكرة القدم (يويفا) هذا العمل بأنه "مستهتر" و"خطير"، فيما أعلن رئيس حكومة ولاية بافاريا، ماركوس زودر، عن إطلاق تحقيقات جنائية بحق المحتج.

من جانبها، قال ناطق باسم منظمة السلام الأخضر لوكالة الأنباء الألمانية: "نشعر بأسف شديد". كما أوضحت المنظمة عبر حسابها على "تويتر" أن هذا التصرف "لم يكن يقصد إطلاقاً تعطيل المباراة أو إصابة أحد".

وأكدت المنظمة أن المحتجين التابعين لها ينبغي دائماً أن يكونوا مسالمين وبعيدين عن أعمال العنف، مضيفة: "لسوء الحظ الأمور كلها لم تسير كما هو مخطط لها من خلال هذا التصرف".

ي.أ/ خ.س (د ب أ، DW)

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع