غابرييل يراهن على تنازل تركيا في الخلاف حول قاعدة ″إنجرليك″ | أخبار | DW | 17.05.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

غابرييل يراهن على تنازل تركيا في الخلاف حول قاعدة "إنجرليك"

دعا وزير الخارجية الألماني زيغمار غابرييل تركيا إلى التنازل في الخلاف حول حظر زيارة نواب من البرلمان الألماني (بوندستاغ) للقوات الألمانية في قاعدة "إنجرليك" الجوية التابعة لحلف شمال الأطلسي (الناتو) في تركيا.

وقال غابرييل في تصريحات لصحيفة "نويه أوسنابروكر تسايتونغ" الألمانية الصادرة اليوم (الأربعاء 17 مايو/ أيار 2017) "ليس بوسعي سوى أن آمل أن تغير الحكومة التركية رأيها خلال الأيام المقبلة، وإلا لن يسمح البرلمان الألماني بالتأكيد بتواجد الجنود في تركيا". وذكر غابرييل أنه عندما يُسجن مواطنون ألمان بصورة متكررة في تركيا لاتهامات لا يمكن تفهمها، ولا يُسمح لمواطنين ألمان بمغادرة تركيا، "ويتم الآن ابتزاز البرلمان الألماني، فإن القدرة على التحمل تبلغ بذلك حدها الأقصى".

ويذكر أن تركيا رفضت زيارة خبراء في شؤون الدفاع بالبرلمان الألماني لقاعدة "إنجرليك"، بسبب منح الحكومة الألمانية اللجوء لجنود أتراك. ويشارك الجيش الألماني في المهمة الدولية لمكافحة داعش بطائرات استطلاع وطائرة تزود بالوقود انطلاقا مع قاعدة "إنجرليك". وهددت الحكومة الألمانية مؤخرا لأول مرة بصورة صريحة بسحب طائرات الاستطلاع الألمانية (تورنادو) من القاعدة.

من جهته اتهم فولكر كاودر زعيم الكتلة البرلمانية للاتحاد المسيحي بزعامة المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل تركيا بإتباع سلوك غير مقبول بصفتها شريكا بحلف شمال الأطلسي "ناتو". وقال كاودر أمس الثلاثاء بالعاصمة برلين إنه ليس مقبولا أن ترفض دولة عضو بحلف الأطلسي زيارة نواب بالبرلمان الألماني لجنود ألمان متمركزين بها في إطار مهمة دولية. 

 

ح.ز/ ح.ح (د.ب.أ)

 

مختارات