غابرييل لا يتوقع إطلاق سراح بدوي بشكل سريع | أخبار | DW | 08.03.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

غابرييل لا يتوقع إطلاق سراح بدوي بشكل سريع

صرح زيغمار غابرييل، نائب المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل، أنه لا يتوقع أن يتم إطلاق سراح المدون السعودي رائف بدوي بشكل سريع، وذلك عقب لقائه بالعاهل السعودي الملك سلمان بن عبد العزيز في الرياض.

أعرب زيغمار غابرييل، نائب المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل، اليوم الأحد (الثامن من مارس/ آذار 2015) عن اعتقاده أن إطلاق سراح المدون السعودي المعتقل رائف بدوي لن يتم بشكل سريع. وقال غابريل بعيد لقاء له مع الملك سلمان بن عبد العزيز: "أعتقد أن كل ما نفعله الآن يسهم في مساعدته"، مضيفا: "ما لا يعتقده أحد، ولا حتى الأسرة المالكة، أن يتم التوصل لحل سريع للغاية".

بيد أن غابرييل اعتبر إلى أن إمكانية العفو عن بدوي مطروحة لدى العاهل السعودي، مشيرا إلى أنه أوضح للملك سلمان بن عبد العزيز أن العقوبة القاسية على بدوي ومحاميه تضر بصورة السعودية في ألمانيا.

غابرييل التقى ظهر اليوم (بالتوقيت المحلي) بالملك سلمان في الديوان الملكي بالعاصمة الرياض. وكان نائب المستشارة، الذي يشغل أيضا منصب رئيس الحزب الاشتراكي الديمقراطي الشريك بالائتلاف الحاكم في ألمانيا، قد دعا في وقت سابق لإطلاق سراح بدوي الذي حكم عليه بالسجن عشرة أعوام وبالجلد بألف جلدة. وقال غابرييل: "إننا نحاول توضيح أن قسوة هذه العقوبة بالنسبة لنا، لاسيما العقوبة الجسمانية، تعد أمرا لا يمكن تصوره وتتسبب بالطبع في تشكيل عبء على العلاقات".

وأشار إلى أن ألمانيا تناشد القيادة في الرياض باتخاذ أي إجراء من أجل محامي رائف بدوي، الذي حكم عليه هو الآخر بالسجن لمدة 15 عاما. وشدد نائب ميركل على ضرورة محاولة العثور على سبب "لإطلاق سراح البشر وتحريرهم من العقوبة". تجدر الإشارة إلى أن مصير المدون السعودي رائف بدوي المتهم بازدراء الدين الإسلامي تشغل الرأي العام على مستوى العالم منذ أسابيع. هذا وقد التقى غابرييل أيضا في الرياض بثلاث من ناشطات حقوق الإنسان، وقال: "لقد كان صباحا مثيرا في يوم المرأة العالمي".

ع.ش/ أ.ح (د ب أ)

مختارات

مواضيع ذات صلة

إعلان