عمرالشريف في عيد ميلاده الثمانين:″لم أفقد الأمل في أن نصبح ديمقراطية حقيقية″ | DW عربية | رؤية أخرى للأحداث في ألمانيا والعالم العربي | DW | 10.04.2012
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

الرئيسية

عمرالشريف في عيد ميلاده الثمانين:"لم أفقد الأمل في أن نصبح ديمقراطية حقيقية"

أشاد الممثل العالمي عمر الشريف في حديث مع إحدى الصحف الألمانية بإيجابيات الربيع العربي. وقال إنه لم يفقد الأمل في أن تصبح مصر ديمقراطية حقيقية، وتمنى ألا يتدخل الجيش المصري في الحراك السياسي الذي تعرفه البلاد.

أعرب الممثل المصري العالمي عمر الشريف عن إعجابه بالربيع العربي في مقابلة مع إحدى الصحف الألمانية. وقال الممثل المصري في حديث لصحيفة "فرانكفورتر روندشاو" الألمانية إنه " يرى أن الربيع العربي شيء إيجابي، خاصة بالنسبة لمصر". وتابع النجم الذي اشتهربفيلمه " دكتور شيفاغو" قائلا: " لم أفقد الأمل في أن نصبح ديموقراطية حقيقية".

ولم يخف عمر الشريف الذي يحتفل اليوم الثلاثاء (10 أبريل/ نيسان 2012) بعيد ميلاده الثمانين، أمله في ألا يتدخل الجيش المصري في الحراك السياسي الذي تعرفه مصر، وأن يكتفي بواجب الدفاع عن مصر لحمايتها من الأخطار الخارجية.

Hauptdarsteller Peter O'Toole, rechts, als T.E. Lawrence und Nebendarsteller Omar Sharif als Scheich Sherif Ali in dem Film Lawrence of Arabien auf einem Szenenfoto von 1962. Sharif kann am 10. April 2002 seinen 70. Geburtstag feiern. Der Schauspieler ist vor allem durch seine Rollen in Filmen wie Lawrence von Arabien und Doktor Schiwago von 1966 bekannt geworden. (AP Photo/HO)

عمر الشريف وبيترأوتول في فيلم "لورنس العرب"

حياة غير تقليدية

وذكرت الصحيفة الألمانية أن عمر الشريف يعيش حياة غير تقليدية، إذ يعيش منذ طلاقه عام 1967 في الفنادق. وصرح عمر الشريف في ذات الحوار أنه " يعيش من الحقائب"، في إشارة إلى أنه دائم التنقل، وقال أنه " لا يحتاج أشياء كثيرة، وأن قلبه لا يتعلق بشيء معين". كما اعتبرت الصحيفة الألمانية أن طريقة تغذيته استثنائية، بعدما اعترف لها أنه " يأكل مرة في اليوم، وذلك في المساء فقط دون تناوله لوجبة الفطور والغذاء".

وتجدر الإشارة إلى أن بداية انطلاق الفنان المصري عمر الشريف نحو العالمية كان مع فيلم "لورانس العرب"، حيث شارك فيه وقام ببطولة العديد من الأفلام العالمية نذكر منها على سبيل المثال لا الحصر "ليل الجنرالات" عام 1967، "فتاة مرحة" عام 1968 وفيلم "الوادي الأخير" عام 1971، كما قدم عمر الشريف الأدوار الكوميدية مثل "النمر الوردي يضرب مجددا" عام 1976 وفيلم "السر" عام 1984.

(ع.ش/ د ب أ)

مراجعة: هبة الله إسماعيل

مختارات