عزل مدعي نيويورك بعد رفضه الاستقالة | أخبار | DW | 12.03.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

عزل مدعي نيويورك بعد رفضه الاستقالة

أقالت إدارة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب المدعي العام بولاية نيويورك السبت بعد أن رفض اقتراحا بتقديم استقالته وأثار قرار وزير العدل استبدال عدد كبير من المدعين مرة واحدة انتقادات وتساؤلات كثيرة.

قال مدعي نيويورك بريت بهارارا أمس السبت 11 مارس/أذار إنه أقيل من منصبه بعد رفضه طلبا من وزارة العدل تقديم استقالته. وقال بهارارا في بيان صحفي: "أُقلت اليوم (بالتوقيت المحلي) من منصبي كمدع أمريكي للدائرة الجنوبية بنيويورك". واكتفت وزارة العدل بالتأكيد أن بهارارا لم يعد يخدم في موقعه.

وبهارارا شأنه شأن كل المدعين الأمريكيين البالغ عددهم 93 من المعينين سياسيا والذين يتم تغييرهم عادة عندما يتولى رئيس جديد منصبه. وكتب المحامي العام بريت بهارارا على موقع التواصل الاجتماعي "تويتر" قائلا: "لم أقدم استقالتي ، بل أقلت."

وكان بهارارا قال للصحفيين في نوفمبر /تشرين الثاني إن ترامب  طلب منه البقاء. وذكر مصدر مطلع على الوضع لرويترز إن بهارارا أصيب بحيرة بسبب طلب وزارة العدل منه الاستقالة. وكان وزير العدل الأمريكي جيف سيشنز اقترح على بهارارا و45 محاميا عاما آخرين تم تعيينهم في عهد سلف ترامب، باراك أوباما، تقديم استقالتهم.

كان بهارارا صنع لنفسه سمعة طيبة كمحام عام في نيويورك بعد تصديه لممارسات كبار رجال المال في سوق "ول ستريت وبعد أن فصل في سلسلة من القضايا الجنائية البارزة المتعلقة بالفساد والأموال العامة وكان من بين 46 مدعيا متبقيا من إدارة أوباما والذين طلبت منهم وزارة العدل يوم الجمعة تقديم استقالاتهم.

وأثار قرار وزير العدل استبدال عدد كبير من المدعين مرة واحدة أسئلة بشأن ما إذا كانت قدرة إدارة ترامب على إنفاذ قوانين البلاد ستواجه عقبات. ولم تعين إدارة ترامب بعد شاغلين لتلك المناصب. وقال مدعي عام نيويورك إريك شنايدرمان "قرار الرئيس ترامب  المفاجئ وغير المبرر إقالة أكثر من 40 مدعيا أمريكيا بهذه السرعة أحدث مرة أخرى فوضى في الحكومة الاتحادية."

س.ك/ط.أ (رويترز، د.ب.أ)

مختارات

مواضيع ذات صلة

إعلان