عراك بين موظفي الخطوط التونسية يؤدي لوقف جميع الرحلات | عالم المنوعات | DW | 09.03.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

منوعات

عراك بين موظفي الخطوط التونسية يؤدي لوقف جميع الرحلات

علقت شركة الخطوط التونسية جميع رحلاتها بسبب عراك بين موظفيها لتتدخل الشرطة و وزير النقل للتدخل بين الموظفين.

أعلنت الخطوط التونسية صباح الخميس تعليق كل رحلاتها الجوية حتى إشعار آخر بسبب "التوتر" بين طيارين وفنيين في الشركة وذلك "حفاظا على سلامة الأسطول". وقالت الشركة في بيان "تبعا لعودة حالة التوتر بين سلكين من المهنة تابعين للخطوط التونسية وما انجر عنه من حادثة خلاف جدت صباح اليوم بمطار تونس قرطاج، قررت الشركة وفق بلاغ لها إيقاف جميع رحلاتها حتى إشعار آخر".

وبحسب إذاعة "موزاييك اف ام" فإن خلافا وقع بين طاقم طائرة- قائد الطائرة ومساعده- وفنيين عند انطلاق رحلة إلى باريس على خلفية توتر بين هذين القطاعين في المهنة خلال الاسابيع الماضية. وقال المصدر نفسه أن تعزيزات من الشرطة أرسلت إلى المكان فيما توجه وزير النقل التونسي أنيس غديرة إلى المطار أيضا و أعلن عن تشكيل خلية أزمة.

ولم يتسن الاتصال بالخطوط التونسية ووزارة الداخلية للرد على اسئلة وكالة فرانس برس على الفور. وقدمت الشركة في بيانها اعتذاراتها للزبائن لكنها أكدت أن الهدف من قرارها هو "الحفاظ على سلامتهم وسلامة الأسطول". ولم تقدم معلومات عن العدد الإجمالي للرحلات المعنية بقرار التعليق.

س.ع / ط.أ (رويترز/ أ ف ب)

مختارات

إعلان