عدد قياسي لطلبات لم شمل أمام السفارات الألمانية وأغلبها للسوريين | أخبار | DW | 16.08.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

عدد قياسي لطلبات لم شمل أمام السفارات الألمانية وأغلبها للسوريين

مع فتح باب لم شمل العوائل للأشخاص الحاصلين على الحماية الثانوية في ألمانيا منذ بداية الشهر الحالي، فإنه يوجد أكثر من 31 ألف طلب لهذا الغرض أمام البعثات الألمانية في الخارج، غالبيتها في بيروت لعوائل اللاجئين السوريين.

كشفت وكالة الأنباء الألمانية اليوم الخميس (16 آب/ أغسطس) أن عدد طلبات لم الشمل لعوائل الحاصلين على الحماية الثانوية في ألمانيا تجاوز 31 ألف طلب حتى الخامس عشر من تموز/ يوليو الماضي.

وذكرت الوكالة أنه تم تقديم 31326 طلباً لحجز موعد لمقابلة لم الشمل في البعثات الألمانية في الخارج، غالبيتها في بيروت (22116 طلباً)، ثم في أربيل (4983 طلباً)، تليها اسطنبول (3748 طلباً)، وذلك نقلاً عن جواب لوزارة الخارجية الألمانية على طلب إحاطة من البرلمانية عن حزب اليسار لويزه آمتسبيرغ.

ووفقاً للوكالة فإن غالبية الحاصلين على الحماية الثانوية في ألمانيا، والبالغ عددهم 192 ألف شخص، هم من السوريين.



ومنذ الأول من آب/ أغسطس يسمح للحاصلين على الحماية الثانوية في ألمانيا بلم شمل عوائلهم من جديد، بعد أن كان قد تم إيقاف لم الشمل للحاصلين على هذا النوع من الحماية منذ آذار/ مارس 2016.

وحتى نهاية العام الحالي سيسمح فقط لـ5 آلاف شخص من عوائل الحاصلين على الحماية الثانوية بالقدوم إلى ألمانيا، بمتوسط 1000 شخص شهرياً، ومع بداية العام القادم لا يمكن أن يتجاوز عدد القادمين شهرياً ألف شخص.

وبسبب العدد الكبير من الطلبات ووضع حد أقصى للذين يسمح لهم بالقدوم، فقد يستغرق لم شمل عوائل بعض الحاصلين على الحماية الثانوية أكثر من سنتين، وهو ما يثير انتقادات من حزبي الخضر واليسار بالإضافة إلى المنظمات الحقوقية والإنسانية.


م.ع.ح/ د.ص (د ب أ)-مهاجر نيوز

 

مختارات