عبد المهدي يتهم إسرائيل بقصف مواقع الحشد الشعبي | أخبار | DW | 30.09.2019
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

عبد المهدي يتهم إسرائيل بقصف مواقع الحشد الشعبي

قبل فترة تعرضت مواقع الحشد الشعبي العراقي، المدعوم من إيران، لهجمات قيل يومها إنها مجهولة المصدر مع إشارات لاحتمال ضلوع إسرائيل فيها. الجديد هو قيام رئيس الوزراء العراقي عبد المهدي بتوجيه اتهامات مباشرة لتل أبيب.

Adil Abdul Mahdi (picture-alliance/AP Photo/B. Ozbilici)

رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي.

قال رئيس الوزراء العراقي عادل عبد المهدي في تصريحات لقناة الجزيرة الفضائية القطرية اليوم الاثنين (30 أيلول/ سبتمبر 2019) إن إسرائيل تقف وراء هجمات على مواقع للحشد الشعبي بالعراق، وذلك في أول اتهامات رسمية مباشرة من بغداد لإسرائيل.

ونقلت الفضائية القطرية عن عبد المهدي قوله إن "التحقيقات في استهداف بعض مواقع الحشد تشير إلى أن إسرائيل هي من قامت بذلك".

وكان الحشد الشعبي المدعوم من إيران قد اتهم إسرائيل مرارا بالمسؤولية عن هجمات بطائرات مسيرة على قواعد ومخازن سلاح خاصة به بما في ذلك هجومان أسفرا عن مقتل بعض مقاتليه. كما ذهب الحشد إلى أبعد من ذلك حين اتهم الولايات المتحدة بتقديم دعم جوي لإسرائيل خلال تنفيذها الهجمات.

 وامتنعت متحدثة باسم الجيش الإسرائيلي عن التعليق على تصريحات رئيس الوزراء العراقي قائلة "هذه تصريحات من وسائل إعلام أجنبية
ونحن لا نعلق عليها"، حسب ما نقلته وكالة رويترز. بيد أن رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو المح الشهر الماضي إلى احتمال ضلوع بلاده فيها. في المقابل نفت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون) مشاركة القوات الأمريكية في الهجمات.

وكان عادل عبد المهدي قد قال في تصريحات سابقة إن الهجمات التي استهدفت الحشد الشعبي تعتبر اعتداء على السيادة العراقية. فيما قال وزير خارجيته محمد علي الحكيم يومها إن بغداد تحتفظ بحق الرد حال تبين ضلوع دولة في التفجيرات الأخيرة في العراق. كما ألمح لتقديم شكوى للأمم المتحدة.

وفي ملف آخر قال عبد المهدي، الذي زار السعودية الأسبوع الماضي، في تصريحاته الجديدة لقناة الجزيرة إنه يعتقد أن المملكة تسعى للسلام في إشارة إلى التوتر المتصاعد بين الرياض وطهران في أعقاب هجوم على منشأتي نفط سعوديتين تتهم السعودية والولايات المتحدة إيران بالمسؤولية عنه. وأشار عبد المهدي إلى أن حل أزمة اليمن يمكن أن يكون مفتاح حل المشاكل في الخليج، قائلا إن السعودية وإيران مستعدتان للتفاوض.

ويذكر أن السعودية التي تدعم الحكومة اليمنية المعترف بها دوليا، تحارب جماعة الحوثي اليمنية المتحالفة مع إيران.

أ.ح/ع.ج.م (رويترز، أ ف ب، د ب أ)

مشاهدة الفيديو 24:46

ارتفاع وتيرة الهجمات على حلفاء إيران.. ما مآلاته؟

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع