طيار ياباني مخمور كان قريبا من التحليق بالطائرة | عالم المنوعات | DW | 02.11.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

منوعات

طيار ياباني مخمور كان قريبا من التحليق بالطائرة

قبل إقلاع طائرته بأقل من ساعة اكتشفت الشرطة البريطانية أن مساعد طيار ياباني استهلك كمية أكثر من المسموح بها من الكحول، فكيف تصرفت الشرطة مع هذه الحادثة؟

هل تخيلت مرة أن تقلع طائرتك وربانها سكران؟ هذا ما كاد أن يحصل مع ركاب طائرة يابانية، حين أوقفت الشرطة اللندنية مساعد طيار ياباني تابع لشركة الخطوط الجوية اليابانية، قبل إقلاع طائرته، بسبب ارتفاع مستوى الكحول في دمه.

ووفقا لاختبار قياس الدم الذي التي أجرته الشرطة قبل الإقلاع ، فإن الطيار تناول 10 مرات ضعف كمية الـ 20 مل المسموح بها بالنسبة لطيار قبل الاقلاع، حسب القانون الطيران في بريطانيا.

وحسب ما نقلته القناة اليابانية "أن أينش كي" فإنه بالرغم من إجراء شركة الطيران لتحليل دم الطيار في البداية إلا أنها لم تكتشف وجود الكحول في دمه.

وكان سائق حافلة في مطار هيثرو، قد اشتم رائحة الكحول المنبعثة من الطيار، فأخبر الشرطة في الحين، مما استدعى تدخلها. وبسبب الحادث، تأخرت الرحلة المتوجة إلى مطار هانيدا في طوكيو باليابان، لأكثر من ساعة. وقادها طياران اثنان، بدل ثلاثة طيارين.

وقد اعترف الطيار بأنه عشية السفر، ذهب لوحده إلى حانة الفندق واقتنى حوالي 1.5 لتر من النبيذ و 1.8 لتر من البيرة، تناولها في غرفته.

يُشار إلى أنه قبل أيام فقط تأخرت رحلة شركة طيران يابانية أخرى نتيجة استهلاك طيارها أيضا لمشروبات كحولية، مما استدعى تدخل وزارة النقل اليابانية، داعية إلى اتخاذ تدابير أكثر صارمة.

 ونقلت وكالة أنباء "كيودو" اليابانية عن وزير النقل الياباني كيتشى إيشى القول: "سنلجأ إلى جميع الوسائل لضمان سلامة رحلات الطيران." وأضاف أن الوزارة ستبحث المعايير المطبقة دوليا في هذا الشأن قبل تشديد القواعد على صناعة الطيران اليابانية.

 

م.م/ ه.د 

مختارات