طفل يدهس بالخطأ فرخ دجاج ويهرع به إلى المستشفى | عالم المنوعات | DW | 06.04.2019
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

منوعات

طفل يدهس بالخطأ فرخ دجاج ويهرع به إلى المستشفى

تحول طفل صغير إلى "بطل" في أعين العديد الأشخاص في الهند. الطفل هرع بفرخ دجاج دهسه دون قصد إلى المستشفى في محاولة لإنقاذه. قصة الطفل "المؤثرة" لم تتوقف عند هذا بل قام بتصرف آخر كشف عن معدنه النفيس. فما هي قصة هذا الطفل؟

Screenshot Facebook Fall Derek C. Lalchhanhima
(Facebook/Sanga Says
)

صورة الطفل الصغير برفقة فرخ الدجاج، الذي دهسه من دون قصد.

لم يكن الطفل الهندي ديريك لا لشانيما (ستة أعوام)، يظن أن موقفاً إنسانيا قام به سيحوله بين عشية وضحاها إلى "بطل"، يتناقل صورته العديد من رواد مواقع التواصل الاجتماعي، سواء داخل بلده الهند أو خارجها.

ديريك لا لشانيما، الذي يقيم في ولاية ميزورام شمال شرقي الهند،  دهس بدراجته الصغيرة من دون قصد فرخ دجاج تعود ملكيته إلى جاره وأرداه قتيلاً في الحال، بيد أن الطفل الصغير لم يعرف أن الفرخ الصغير توفي، وقرر أن يقوم بكل ما في وسعه من أجل إنقاذه، حسب ما أشار إليه موقع مجلة "فوكس" الألمانية.

وحمل الطفل الهندي فرخ الدجاج في قبضة يده وهرع به إلى أقرب مستشفى، حيث قدم كل المال الذي يملكه (10 روبيات) لموظفي المستشفى، وطلب منهم أن ينقذوا حياة الحيوان الصغير، إلاّ أن موظفي المستشفى أخبروا الطفل الصغير باستحالة ذلك.

ولم يتسرب اليأس أبداً إلى نفسية ديريك لا لشانيما، فقد عاد إلى بيت أسرته وأحضر معه نقوداً أكثر على أمل إنقاذ حياة الفرخ الصغير، بيد أن ممرضة في المستشفى أخبرت الطفل الصغير أخيراً أن الفرخ قد فارق الحياة ولا يمكن إنقاذ حياته.

وفي نفس السياق، أوضح موقع "تاغ 24" الألماني أن صديقاً للعائلة قام بنشر صورة ديريك لا لشانيما على مواقع التواصل الاجتماعي، بهدف التعريف بقصة هذا الطفل الصغير "المؤثرة". ونالت الصورة في وقت وجيز إعجاب عدد كبير من الأشخاص، فيما قامت مدرسة الطفل الصغير بتكريمه على لفتته الإنسانية.

ونقل موقع صحيفة "ديلي ميل" عن والد الطفل الصغير قوله إن ابنه دائماً ما أثبت أنه فريد من نوعه، بينما علق أحد الأشخاص على الصورة، التي نشرت في موقع التواصل الاجتماعي "فيسبوك" قائلاً "فليبارك الله قلبه الصغير الصادق"، وأضاف آخر "قصة مؤثرة للغاية".

ر.م/ع.أ.ج

مختارات