طائرات ليبية تقصف مطارين في طرابلس ومصراتة | أخبار | DW | 03.03.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

طائرات ليبية تقصف مطارين في طرابلس ومصراتة

قال مسؤول أمني إن قوات تابعة للحكومة الليبية المعترف بها دوليا نفذت ضربات جوية على مطار معيتيقة في طرابس ومطار في مصراتة، فيما أعلن المؤتمر الوطني الليبي أن الحوار الذي ترعاه الأمم المتحدة سيستأنف في المغرب.

قال صقر الجروشي قائد سلاح الجو في الحكومة المعترف بها دوليا اليوم (الثلاثاء الثالث من مارس / آذار 2015) إن الجيش الليبي نفذ ضربات جوية في مطارين في طرابلس ومصراتة ردا على هجمات على مطار الزنتان شنتها القوات المتحالفة مع جماعة فجر ليبيا التي سيطرت على طرابلس العام الماضي وشكلت حكومة موازية. وقال مصدر في مطار معيتيقة إن الضربات أصابت منطقة قرب مدرج إقلاع وهبوط الطائرات ولكن لم تسبب أي أضرار كبيرة.

في سياق متصل أعلن المؤتمر الوطني الليبي العام (البرلمان المنتهية ولايته) ليل الإثنين / الثلاثاء أن الحوار الذي ترعاه الأمم المتحدة بين الأطراف الليبيين حول المستقبل السياسي لبلدهم سيستأنف الخميس في المغرب. وكان مجلس النواب الليبي المعترف به دوليا أعلن في وقت سابق الاثنين انه قرر "استئناف مشاركته" في الحوار، لكنه لم يعلن عن مكان وزمان الجولة المقبلة من هذا الحوار الذي ترعاه الأمم المتحدة.

وليل الاثنين قال صالح مخزوم النائب الثاني لرئيس المؤتمر الوطني العام (البرلمان غير المعترف به دوليا) خلال مؤتمر صحافي في طرابلس إن "اتفاقا جرى مع رئيس بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا برناردينو ليون على استئناف الحوار الليبي الخميس في الأراضي المغربية". وكان ليون اجتمع صباح الاثنين في طبرق (شرق)، برئيس وأعضاء البرلمان المعترف به من الأسرة الدولية، ثم انتقل إلى طرابلس حيث اجتمع بالنائب الأول لرئيس البرلمان المنتهية ولايته عوض عبد الصادق إلى جانب لجنة الحوار المنبثقة عن هذا البرلمان والتي يرأسها المخزوم، ثم غادر بعدها ليبيا.

ع.ش / ح.ز (أ.ف.ب / رويترز)

مختارات

إعلان