طائرات التحالف السعودي تستهدف قاعدة للصواريخ في صنعاء | أخبار | DW | 20.04.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

طائرات التحالف السعودي تستهدف قاعدة للصواريخ في صنعاء

لقي أكثر من 20 شخصا حتفهم وأصيب آخرون بجروح جراء انفجار ات ضخمة أعقبت غارات شنتها قوات التحالف العربي على مخزن للذخيرة والصواريخ في موقع فج عطان الجبلي جنوب صنعاء.

أفادت مصادر طبية يمنية اليوم الاثنين (20 أبريل/ نيسان 2015) بسقوط 26 قتيلا وحوالي 200 جريح، جراء غارة جوية شنتها طائرات "عاصفة الحزم"على جبل فج عطان جنوب غرب العاصمة صنعاء. وقالت المصادر لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ) إن القتلى والجرحى، بينهم نساء وأطفال، نقلوا إلى عدة مستشفيات في العاصمة صنعاء ، مشيرة إلى أن معظم الإصابات كانت جراء تهدم أجزاء من المباني السكنية على المواطنين. ووجهت المصادر نداء إلى المواطنين للتبرع بالدم في بنك الدم.

من جانب آخر قالت مصادر محلية لـ (د.ب.أ)، إن عشرات الأسر نزحت من محيط فج عطان بعد الانفجار العنيف الذي شهدته. وكانت مئات الأسر اليمنية قد نزحت خلال الأسابيع الماضية من العاصمة صنعاء، إلى القرى والمناطق البعيدة عن التوترات الأمنية في البلاد.

وتعتبر الغارة التي شنتها طائرات "عاصفة الحزم" على مقر ألوية الصواريخ في فج عطان، هي الأعنف منذ بدء العمليات التي تقودها المملكة العربية السعودية على مواقع تسيطر عليها جماعة أنصار الله الحوثية في العاصمة صنعاء، ومحافظات يمنية أخرى.

وقي سياق متصل قالت وزارة الداخلية السعودية إن أحد أفراد حرس الحدود قتل وأصيب جنديان آخران في إطلاق كثيف للنار وقذائف المورتر من اليمن مساء أمس الأحد.

وقتل عدد من القوات السعودية منذ أن بدأت المملكة وحلفاؤها هجمات جوية على الحوثيين المتحالفين مع إيران في اليمن الشهر الماضي.

هـ.د/ ع.ج.م ( د ب أ، رويترز)

مختارات

مواضيع ذات صلة

إعلان