صحيفة: هيئة حماية الدستور تفتقر لمعلومات كافية عن الإسلاميين المتشددين | أخبار | DW | 05.03.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

صحيفة: هيئة حماية الدستور تفتقر لمعلومات كافية عن الإسلاميين المتشددين

في حوار مع صحيفة زود فيست بريسه، قال هانز غيورغ مآسن، رئيس هيئة حماية الدستور الألمانية، إنه لا يتوفر على معلومات كافية عن وضع الإسلاميين المتشددين في ألمانيا، مضيفا أن ذلك يمكن تحقيقه من خلال المخبرين والعملاء السريين.

أوضح هانز- غيورغ مآسن، رئيس هيئة حماية الدستور في ألمانيا (جهاز الاستخبارات الداخلي)، أن مؤسسته ليس لديها معلومات كافية عن وضع الإسلاميين المتشددين في ألمانيا. وقال لصحيفة "زودفيست بريسه" في عددها الصادر اليوم الخميس (الخامس من مارس/ آذار 2015) إنه يمكن تحسين سبل التوصل لمعلومات عن الإسلاميين من خلال المخبرين والعملاء السريين.

Deutschland Hans-Georg Maaßen (Europäischer Polizeikongress in Berlin)

هانز- غيورغ مآسن، رئيس هيئة حماية الدستور

وفي الوقت ذاته، أشار إلى أن هناك مصادر أخرى لذلك كالمعلومات التي تنشرها الوكالات الأجنبية وكذلك المعلومات المتاحة علنا في الإنترنت. وتابع مآسن: "إنه لأمر مدهش الكم الذي يتهاون فيه بعض الأشخاص في الإعلان عن أنفسهم على الإنترنت"، مشيرا إلى أن الأمر وصل إلى نشر صور لحوادث قطع الرؤوس في سوريا يعرض فيها بعض الأشخاص أنفسهم كمشاهدين للواقعة.

وأشار مجددا إلى تزايد الخطر الناجم عن العائدين من أماكن الحرب الأهلية في سوريا والعراق بصورة مستمرة. ووفقا لتقديرات هيئة حماية الدستور، هناك نحو مائتي جهادي عادوا من سوريا والعراق إلى ألمانيا، منهم نحو 70 شخصا شاركوا في أعمال الحرب والجرائم الخطيرة التي وقعت هناك.

ع.ش/ ش.ع (د ب أ)

مختارات

إعلان