صاحب ″الجماعة″ و″البريء″.. رحيل الكاتب المصري وحيد حامد | ثقافة ومجتمع| قضايا مجتمعية من عمق ألمانيا والعالم العربي | DW | 02.01.2021
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

ثقافة ومجتمع

صاحب "الجماعة" و"البريء".. رحيل الكاتب المصري وحيد حامد

عن عمر ناهز الـ 76 عاما توفي المؤلف وكاتب السيناريو المصري وحيد حامد. أفلامه ومسلسلاته عكست مشاكل مصر السياسية والاجتماعية بالعقود الأخيرة وتعد علامات فنية فارقة مثل مسلسل "الجماعة" وفيلمي "الإرهاب والكباب" و"البريء".

رحل الكاتب المصري وحيد حامد عن عمر ناهز 76 عاما بعد معاناة مع المرض.

رحل الكاتب المصري وحيد حامد عن عمر ناهز 76 عاما بعد معاناة مع المرض.

ودعت مصر السبت (الثاني من يناير/ كانون الثاني 2021) المؤلف والسيناريست وحيد حامد بعد مشوار امتد لأكثر من نصف قرن، أثرى خلاله الدراما السينمائية والتلفزيونية والإذاعية بأعمال جسدت هموم وأحلام مجتمعه.

وحرص عدد من الفنانين والإعلاميين والشخصيات العامة على المشاركة في الجنازة مع اتباع الإجراءات الاحترازية بسبب تزايد أعداد الإصابات بفيروس كورونا مؤخرا.

وكان حامد قد توفي في وقت مبكر من السبت داخل أحد المستشفيات بعدما قضى أيامه الأخيرة في العناية الفائقة لتدهور حالته الصحية.

ووصفت وزيرة الثقافة المصرية إيناس عبد الدايم الراحل في بيان بأنه "كان خير سند للمبدعين والمثقفين والفنانين وصاحب مواقف تكتب بحروف من نور في سجلات تاريخ الوطن، كما أنه الأستاذ والأب والمعلم". كما نعاه فنانون ومخرجون ومنتجون وإعلاميون عبر وسائل التواصل الاجتماعي.

ولد حامد في يوليو/ تموز 1944 بمحافظة الشرقية وتخرج في كلية الآداب قسم علم الاجتماع بجامعة القاهرة. كتب في بداية مشواره الدراما الإذاعية التي فتحت الباب أمامه لاحقا نحو السينما والتلفزيون.

وتزوج وحيد حامد من المذيعة التلفزيونية زينب سويدان وأنجب منها مروان الذي سلك طريق الإخراج السينمائي، وهو مخرج الفيلم الشهير عمارة يعقوبيان، عن رواية الكاتب علاء الأسواني وسيناريو وحيد حامد.

قضايا المجتمع في خمسين عاما 

ومنذ بداياته في السبعينات، أثرى وحيد حامد المكتبة السينمائية المصرية بعشرات الأعمال التي تُعد علامة فارقة في زمنها، بينها "البريء" (1985) مع الممثل الراحل أحمد زكي.

مختارات

كما وقّع على سيناريوهات عدد من أشهر أفلام النجم المصري عادل إمام بينها "الهلفوت" (1985) و"اللعب مع الكبار" (1991) و"الإرهاب والكباب" (1992) و"طيور الظلام" (1995).

وتناول في أفلامه أبرز القضايا السياسية والاجتماعية خلال العقود الأربعة الأخيرة، خصوصا توسّع حضور التيارات الإسلامية مع نهاية سبعينات القرن الماضي وظهور الحركات الإسلامية المسلحة والفساد وتزاوج السلطة والثروة.

ويُصنف فيلم "البريء" برأي النقاد من أجرأ أفلام الكاتب الراحل، إذ تناول فيه قضية التعامل العنيف للشرطة مع المعارضين السياسيين.

وكتب وحيد حامد الكثير من الأعمال الدرامية التلفزيونية، من أبرزها مسلسل "الجماعة" (2010) الذي تناول تاريخ جماعة الإخوان المسلمين وأثار جدلا كبيرا في مصر.

الوجه الآخر لعادل إمام

وشكل وحيد حامد ثنائيا سينمائيا مع عادل إمام استطاع من خلاله إبراز الوجه الآخر للفنان المعروف بأدواره الكوميدية، ومن هذه الأفلام "الهلفوت" و"الإنسان يعيش مرة واحدة" و"الغول" و"اللعب مع الكبار" و"الإرهاب والكباب" و"المنسي" و"طيور الظلام" و"النوم في العسل".

حصل على جائزة النيل في الفنون عام 2012 وكرمته مهرجانات عديدة منها مهرجان دبي السينمائي في 2017. وكان آخر ظهور علني لوحيد حامد الشهر الماضي خلال تكريمه في مهرجان القاهرة السينمائي الدولي بدورته الثانية والأربعين حيث مُنح جائزة الهرم الذهبي لإنجاز العمر. وقد ظهر عليه التعب بقوة وألقى بالكاد كلمة بمناسبة تكريمه.

ص.ش/أ.ح (رويترز، أ ف ب)