شولتس يطالب بالإفراج عن الناشط المصري علاء عبد الفتاح | أخبار DW عربية | أخبار عاجلة ووجهات نظر من جميع أنحاء العالم | DW | 08.11.2022
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

شولتس يطالب بالإفراج عن الناشط المصري علاء عبد الفتاح

دعا المستشار الألماني أولاف شولتس من شرم الشيخ حيث يشارك في مؤتمر المناخ، إلى الإفراج عن السجين السياسي الأشهر في مصر علاء عبد الفتاح. قضية عبد الفتاح ألقت بظلالها على مؤتمر المناخ وطالب قادة آخرون بالإفراج عنه.

علاء عبد الفتاح من الشخصيات البارزة خلال الثورة المصرية عام 2011

علاء عبد الفتاح من الشخصيات البارزة خلال الثورة المصرية عام 2011

دعا المستشار الألماني أولاف شولتس خلال مؤتمر المناخ العالمي في مصر الرئيس عبد الفتاح السيسي إلى الإفراج عن الناشط المسجون علاء عبد الفتاح. وذكر شولتس اليوم الثلاثاء (الثامن من تشرين الثاني/نوفمبر 2022) في شرم الشيخ إن رؤساء دول وحكومات آخرين تواصلوا مع الرئيس المصري بشأن هذا الأمر.

وقال المستشار الألماني "ينبغي أن يكون هناك قرار، لابد أن يكون الإفراج عنه ممكنا حتى لا ينتهي اضرابه عن الطعام بالموت". وأضاف "الموقف بالغ التوتر" و"ينبغي أن نخشى من أن يقود ذلك الى نتائج مروعة".

ويعد علاء عبد الفتاح من الشخصيات البارزة خلال الثورة المصرية عام 2011. وهو مضرب عن الطعام منذ شهور احتجاجا على ظروف سجنه. ومنذ صباح أول أمس الأحد صعّد إضرابه بالامتناع عن الماء، وذلك بالتزامن مع انطلاق مؤتمر المناخ العالمي في البلاد. ووفقا لعائلته، فإن حياته في خطر منذ ذلك الحين.

وقال شولتس: "إنه لأمر ثقيل الوطأة أن نرى حياة إنسان في خطر".

وبدوره، قال مفوض الأمم المتحدة السامي لحقوق الإنسان فولكر تورك، اليوم الثلاثاء إن حياة علاء عبد الفتاح في خطر كبير، وجدد دعوة مصر للإفراج عنه على الفور. 

وقالت رافينا شامداساني، المتحدثة باسم مفوض الأمم المتحدة السامي لحقوق الإنسان، إن تورك تحدث شخصيا إلى السلطات المصرية يوم الجمعة وحثها على الإفراج عنه. وردا على سؤال عن خطر احتمال وفاته بالفعل في ظل غياب الاتصال به، قالت شامداساني في إفادة صحفية في جنيف "نحن قلقون للغاية على صحته ولا يوجد شفافية أيضا بشأن وضعه الحالي".

كذلك بحث الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش قضيته مع السلطات المصرية على هامش مؤتمر المناخ المنعقد في شرم الشيخ بمصر.

كما أثار رئيس الوزراء البريطاني ريشي سوناك والرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون قضيته مع الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي في شرم الشيخ على هامش مؤتمر "كوب27".

وفي مؤتمر صحفي عقدته في شرم الشيخ، حيث تحضر للضغط من أجل الافراج عن شقيقها، قالت الناشطة الحقوقية سناء سيف إن عائلتها تخشى من أن "ترغم" السلطات المصرية علاء عبد الفتاح على التغذية وإنها "ترفض" أي اجراء يتم "رغما عن إرادته".

وأوضحت سيف أن هذه المخاوف ازدادت بعد تصريحات الاثنين لوزير الخارجية المصري سامح شكري أكد فيها أن شقيقها "يتلقى العناية اللازمة" وللرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون نقل فيها عن الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أنه "تعهد المحافظة على صحته".

وقالت سيف إنه لا يمكنها أن تتخيل أن شقيقها "يتم الآن إرغامه على التغذية وأنه تم وضعه على سرير وتقييد يديه" لهذا الغرض.

وأصبح اعتقال عبد الفتاح، الذي يحمل الجنسيتين المصرية والبريطانية قضية بارزة في القمة، التي تحضرها شقيقته في حملة من أجل إطلاق سراحه.

ولعب علاء عبد الفتاح دورا رئيسيا في تنظيم الاحتجاجات الجماهيرية ضد الرئيس المصري الراحل حسني مبارك. وفي عام 2013 تم اعتقاله خلال احتجاجه على تشديد قانون التظاهر وأدين قضائيا.

خ.س/ أ.ح (د ب أ، رويترز، أ ف ب)

مواضيع ذات صلة