شرط غريب لعودة نجم لايبزيغ للمشاركة في المباريات | رياضة| تقارير وتحليلات لأهم الأحداث الرياضية | DW | 08.11.2019
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

رياضة

شرط غريب لعودة نجم لايبزيغ للمشاركة في المباريات

زيادة الوزن بالنسبة للاعب الكرة مشكلة كبيرة قد تدفع المدرب لحرمانه من المشاركة في المباريات أو حتى التخلي عنه نهائياً. وكفين كامبل لاعب وسط لايبزيغ الألماني لديه مشكلة أيضاً مع الوزن ولكن من نوع آخر.

عندما زاد وزن نجوم كبار مثل الظاهرة البرازيلي رونالدو أو المصري أحمد حسام ميدو أدى ذلك لغيابهم عن المشاركة مع فرقهم وفي النهاية توديع عالم الساحرة المستديرة كلاعبين. لكن الأمر مختلف بالنسبة للاعب كفين كامبل نجم خط وسط لايبزيغ الألماني.

فقد تعرض كفين كامبل (29 عاماُ)، نجم منتخب سلوفينيا السابق، لإصابة في الكاحل أبعدته عن الكرة لأسابيع طويلة لكنه عاد الشهر الماضي للتدريبات، غير أنه أصيب من جديد، لكن هذه المرة بعدوى جعلته يفقد 2.5 كيلو من وزنه.

ويقول كامبل بحسب ما نقل موقع صحيفة "بيلد" الألمانية: "كنت أستلقي طوال اليوم فقد كنت مجهداً حقاً، وبعدما شفيت من الحمى أصبح وزني 62 كيلوغراماً فقط.

إنه وزن قليل جدا ولذلك عندما عاد للمشاركة مع فريقه نهاية الشهر الماضي لم يلعب سوى شوط واحد في المباراة التي فاز فيها لايبزيغ 2-1 على سان بطرسبرغ في دوري أبطال أوروبا لكرة القدم. وقال كامبل: "لياقتي لم تعد بعد بنسبة مائة في المائة وأنا أحتاج لبعض الوقت والمهم الآن هو أن يزيد وزني من جديد".

لكن كيف سيحقق مبتغاه؟ يقول كامبل "يجب علي أن أزيد الكمية التي أتناولها من كل شئ، فأتناول الكثير من النشويات مثل معكرونة الحبوب الكاملة أو البطاطس". غير أنه علاوة على ذلك يتناول المزيد من المكسرات للحصول على الطاقة ويحب اللاعب تناول ألواح المكسرات.

وتقول بيلد إن كفين كامبل زاد وزنه الآن 2.5 كيلوغرام وبذلك يقترب من وزنه المثالي للعودة للمشاركة في المباريات وهو وزن 65 كيلو غراماً.

ص.ش/خ.س

مختارات