شخصيات صنعت الوحدة الألمانية | تعرف على ألمانيا | DW | 30.09.2014
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

تعرف على ألمانيا

شخصيات صنعت الوحدة الألمانية

يُقال إن انقسام المانيا وتوحيدها ما كان ليتم بهذه السرعة والسهولة لو لم يكن هناك شخصيات لعبت دورا حيويا في هذا الاتجاه اوذاك، فمن هي هذه الشخصيات وما دورها في هذا الحدث التاريخي الهام؟

هيلموت كول

مستشار المانيا الغربية (1982ـ1998) واحد اهم الشخصيات الالمانية والاوروبية ما بعد الحرب العالمية الثانية. في عهده تحققت الوحدة الالمانية عام 1990 ولذلك يلقب "بمستشار الوحدة".ولد كول عام 1930 في مدينة لودفيكسهافن ويحمل شهادة الدكتورا في التاريخ والقانون. وهو ينتمي للحزب المسيحي الديمقراطي (CDU) الذي ظل رئيسا له من 1976 حتى هزيمته في الانتخابات الالمانية العامة امام جيرهارد شرودر 1998.

Michail Gorbatschow in Hamburg

ميخائيل غورباتشوف ـ آخر رئيس للاتحاد السوفيتي

ميخائيل غورباتشوف

آخررئيس للاتحاد السوفيتي قبل ان يضطر للاستقالة عام 1991 فاتحا بذلك الطريق امام انهيار الامبراطورية السوفيتية وانهاء فترة الحرب الباردة مع المعسكر الغربي بقيادة الولايات المتحدة الامريكية. ولد غورباتشوف عام 1931 في مقاطعة ستاوروبول ودرس القانون في موسكو. التحق مبكرا بالحزب الشيوعي السوفيتي وشغل فيه مناصب عديدة حتى اصبح عام 1985 امينا عاما للحزب ومن ثم رئيسا للاتحاد السوفيتي حتى عام 1991. حصل غورباتشوف سنة 1990 على جائزة نوبل للسلام بسبب جهوده في انهاء الصراع بين المعسكرين الشرقي والغربي.

Erich Honecker

الزعيم التاريخي لجمهورية المانيا الشرقية السابقة ايريك هونيكر

ايريش هونيكر

الزعيم التاريخي لالمانيا الشرقية الذي ظل حتى وفاته يدافع عن فكرة بناء سور برلين باعتبارة "ضروره لحماية البلاد من الامبريالية". ولد هونيكر عام 1912 في بلدة نوين كيرشن في منطقة الزار. وقد كان منذ 1958 العضو الابرز في المكتب السياسي للحزب الشيوعي الالماني الشرقي الحاكم حتى اصبح في عام 1976 رئيسا. قبيل الوحدة هرب هونيكر الى موسكو لكن طلبه بالاقامة هناك قوبل بالرفض فاضطر الى اللجوء الى السفارة التشيلية ثم عاد الى المانيا ليواجه حكما بالسجن بسبب ماضيه، الا ان السلطات الالمانية اطلقت سراحه بسبب حالته الصحية، فغادر بلاده ال تشيلي حيث توفي هناك في 29 مايو/أيار 1994.

Hans-Dietrich Genscher

هانس ديتريش غينشر ـ وزير خارجية المانيا 1974ـ 1992

هانس ديتريش غينشر

سياسي الماني مخضرم من الحزب الليبرالي الديمقراطي (FDP) ومن مواليد 1927 في مدينة هاليه (Halle) الواقعة في المانيا الشرقية سابقا. يعد غينشر وبحق مهندس الوحدة الالمانية وتطبيع العلاقات مع دول اوروبا الشرقية عندما كان وزيرا للخارجية حيث شغل هذا المنصب لفترة طويلة من 1974 ولغاية 1992. كما شغل ايضا منصب وزير الداخلية الالماني من 1968 وحتى 1974. وكان ايضا رئيسا لحزبه لمدة طويلة قبل ان يستقيل ويصبح رئيسا فخريا للحزب.

Präsident Eduard Schewardnadse

ادوارد شيفيرنادزة ـ آخر وزير خارجية للاتحاد السوفيتي السابق

ادوارد شيفيردنادزة

آخر وزير خارجية للاتحاد السوفيتي 1985ـ1990. ولد عام 1928 في مدينة ماماتي/جورجيا حيث شغل فيها منصب وزير الداخلية 1965ـ1972 ثم امينا عاما للحزب الشيوعي الجورجي قبل ان ينتقل الى العاصمة السوفيتية موسكو ويصبح عضوا في المكتب السياسي للحزب الشيوعي السوفيتي. لمع نجم شيفاردندزة كمهندس لسياسة البريسترويكا والتقارب مع الغرب التي اتبعها غورباتشوف. بعد انهيار الاتحاد السوفيتي عاد شيفاردنادزة لجورجيا واصبح رئيسا لها قبل ان ينحيه الشعب من خلال ثورة بيضاء في 2003.

Lothar de Maiziere

أول رئيس وزراء لألمانيا الشرقية من خارج الحزب الشيوعي

لوثار دي ميزيير

أول رئيس وزراء لالمانيا الشرقية (أبريل ـ اكتوبر 1990) من خارج صفوف الحزب الشيوعي السابق. ويرجع اليه الفضل في تسريع مسار الوحدة مع الشطر الغربي. حزبيا كان دي ميزيير يشغل منصب رئيس الحزب المسيحي الديمقراطي في المانيا الشرقية ونائبا لرئيس الحزب في كل المانيا بعد تحقيق الوحدة. استقال في 1991.09.06 من جميع مناصبه بسبب اتهامات له بالعمل بشكل غير رسمي مع أجهزة الامن في المانيا الشرقية.

Egon Krenz

آخر امين عام للحزب الشيوعي في المانيا الشرقية قبل الوحدة

ايغون كرينتس

آخر امين عام للحزب الشيوعي الحاكم في المانيا الشرقية. قبل ان يصبح رئيسا للبلاد خلفا للرئيس السابق هونيكر شغل كرينتس عدة مناصب امنية وسياسية في الدولة. وبعد الوحدة وجهت اليه تهم تغاضيه عن حوادث اطلاق النار على المتسللين الى المانيا الغربية عبر سور برلين مما ادى الى مقتل عدد منهم وبعد جلسات عديدة حكم عليه بلسجن لمدة ست سنوات.