شتاينماير يحذر من اتخاذ قرارات خاطئة عقب هجمات باريس | أخبار | DW | 16.11.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

شتاينماير يحذر من اتخاذ قرارات خاطئة عقب هجمات باريس

حذر وزير الخارجية الألماني فرانك-فالتر شتاينماير من توسيع غير مدروس للقيام بعمليات عسكرية في سوريا عقب هجمات باريس.

قال وزير الخارجية الألماني فرانك-فالتر شتاينماير اليوم الاثنين (16 نوفمبر/تشرين الثاني) على هامش لقائه مع نظرائه الأوروبيين في بروكسل: "الجميع يعرف أننا سوف يتعين علينا الاستمرار في مكافحة تنظيم الدولة الإسلامية (داعش)، ولكن الجميع يعرف أيضا أنه لا يمكن في النهاية كسب المعركة ضد الإرهاب عسكريا".

وأشار الوزير الألماني إلى أن هناك حاجة لضبط النفس حاليا في هذا الموقف بصفة خاصة كي لا يتم اتخاذ قرارات خاطئة بسبب الضغط الناتج عن الموقف.

يشار إلى أن ألمانيا تدعم مكافحة تنظيم الدولة الإسلامية من خلال توريد أسلحة لقوات البيشمركة في شمال العراق والتي تقوم بمكافحة التنظيم أيضا.

ع.ج.م/ح.ز (د ب أ)

مختارات

مواضيع ذات صلة

إعلان