سياسي بافاري يطالب بقواعد صارمة لتحديد عمر اللاجئين القصر | أخبار | DW | 29.12.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

سياسي بافاري يطالب بقواعد صارمة لتحديد عمر اللاجئين القصر

بعد مقتل فتاة مراهقة ألمانية على يد لاجئ أفغاني قاصر، طالب وزير داخلية ولاية بافاريا، يواخيم هيرمان، بوضع قواعد صارمة لتحديد أعمار اللاجئين الذين يدعون أنهم قاصرين.

بعد مقتل فتاة مراهقة ألمانية على يد لاجئ أفغاني قاصر، طالب وزير داخلية ولاية بافاريا، يواخيم هيرمان، بوضع قواعد صارمة لتحديد أعمار اللاجئين الذين يدعون أنهم قاصرين.

وقال السياسي المنتمي لـ"الحزب المسيحي الاجتماعي"، شقيق حزب ميركل، إنه "بغض النظر عن حادثة القتل فإننا بحاجة لقواعد صارمة للفحص الطبي لتحديد أعمار طالبي اللجوء، الذين يصعب الجزم بانهم قاصرين". وأضاف هيرمان في حديث لصحف "مجموعة فونك الإعلامية" نُشرت اليوم الجمعة (29 كانون الأول/ديسمبر 2017) أن الكثير من طالبي اللجوء يدعون أنهم قاصرين ليحصلوا على معاملة خاصة لا يستحقونها".

ويشار إلى أن مكتب الادعاء العام في مدينة كاندل بولاية راينلاند بفالز الألمانية قال أمس الخميس  إن مراهقة ألمانية تبلغ من العمر 15 عاماً قُتلت على يد صديقها السابق، وذلك بعد أن طعنها بسكين مطبخ أمام أحد السوبرماركت في المدينة.

وأكد مكتب الادعاء، في مؤتمر صحفي، أن الفاعل كان مرتبطاً مع الضحية بعلاقة عاطفية، وأنها قامت بإنهاء العلاقة قبل وقت قصير من مقتلها. كما أنه لاجئ قاصر جاء من أفغانستان لوحده ويعيش في ألمانيا منذ أبريل/ نيسان 2016.

خ.س/ح.ع.ح (رويترز، د ب أ)

مختارات