سياسي ألماني لـDW: على ماس تبليغ الإيرانيين رسالتين | أخبار | DW | 06.06.2019
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

سياسي ألماني لـDW: على ماس تبليغ الإيرانيين رسالتين

بعد الإعلان المفاجئ عن زيارة لوزير الخارجية الألماني هايكو ماس لطهران بعد أيام في محاولة لإنقاذ الاتفاق النووي، طلب مختص بالشؤون الخارجية في حزب الخضر إيصال رسالتين للمسؤولين في طهران. ما فحواهما؟

MSC 2018 | Omid Nouripour (DW)

صورة من الأرشيف للسياسي في حزب الخضر أوميد نوريبور

رحب الخبير بالشؤون الخارجية في كتلة حزب الخضر بالبرلمان الألماني (بوندستاغ)، أوميد نوريبور، بالزيارة التي أعلن عنها اليوم لوزير الخارجية الألماني هايكو ماس إلى طهران بعد أيام. وفي تصريح حصري لـ DW اليوم الخميس (السادس من حزيران/ يونيو 2019) أفاد السياسي الألماني من أصل إيراني: "ما يستحق الإشادة به هو أن الأمر تم بالاتفاق مع لندن وباريس". وأضاف أنه يتوجب على ماس تبليغ الإيرانيين رسالتين: "الأولى هي أننا مستعدون لعمل المزيد للحفاظ على الاتفاق النووي، لأن من مصلحتنا الأمنية ألا يصبح الشرق الأوسط نووياً". وبالنسبة للرسالة الثانية قال نوريبور: "يتعين على الإيرانيين عدم رفض الحوار مع الولايات المتحدة لأن ذلك هو الطريق الوحيد لتجنب أي مواجهة عسكرية".

وفي وقت سابق من اليوم الخميس أعلنت متحدثة باسم وزارة الخارجية الألمانية أن وزير الخارجية سيزور إيران في إطار جولة بمنطقة الشرق الأوسط تشمل ثلاث دول الأسبوع المقبل يبحث خلالها سبل الحفاظ على الاتفاق النووي الإيراني. وأضافت المتحدثة أن هناك محطات أخرى لزيارة وزير الخارجية بالمنطقة تشمل الإمارات العربية المتحدة والأردن، وقالت: "إنها رحلة إلى الأزمة"، لافتة إلى أن ماس يعتزم أن يدعو للتعقل واحتواء التصعيد بالمنطقة.

خ.س/م.م (DW، رويترز، د ب أ)

مختارات

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع

مواضيع ذات صلة