سياسي ألماني بارز يؤكد التزام ألمانيا بدعم مصر | أخبار | DW | 29.03.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

سياسي ألماني بارز يؤكد التزام ألمانيا بدعم مصر

أكد فولكر كاودر، رئيس الكتلة البرلمانية للاتحاد المسيحي بزعامة المستشارة الألمانية ميركل، التزام بلاده بدعم مصر التي وصفها كعامل استقرار في العالم العربي، وذلك أثناء زيارة للقاهرة سيلتقي فيها بالرئيس عبد الفتاح السيسي.

default

فولكر كاودر

اعتبر فولكر كاودر، رئيس الكتلة البرلمانية للاتحاد المسيحي الديمقراطي بزعامة المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل، أن ألمانيا ملتزمة بدعم مصر بوصفها عامل استقرار في العالم العربي. تجدر الإشارة إلى أن الاتحاد المسيحي يتكون من الحزب المسيحي الديمقراطي والحزب المسيحي الاجتماعي بولاية بافاريا، ويشكل الاتحاد مع الحزب الاشتراكي الديمقراطي ما يسمى بالائتلاف الحاكم في ألمانيا.

وقال كاودر في تصريحات لوكالة الأنباء الألمانية (د.ب.أ)، إن المنطقة العربية تعد بمثابة "برميل بارود" والتطور الحاصل في ليبيا وسورية واليمن يهدد الأمن في ألمانيا وأوروبا بشكل مباشر. وأشار السياسي الألماني: "هناك تهديد في ليبيا بانقسام الدولة. وتسود الحروب الأهلية في سوريا واليمن". وأوضح أن تنظيم "الدولة الإسلامية" قتل الكثير من المواطنين، لاسيما في العراق. وتابع كاودر: "إذا تزعزع استقرار مصر أيضا، سيشتعل العالم العربي من الحدود الجزائرية وحتى الحدود الإيرانية. ويتعين علينا الحيلولة دون حدوث ذلك لصالحنا".

ومن المقرر أن يلتقي كاودر غدا الاثنين (30 مارس/آذار 2015) بالرئيس المصري عبد الفتاح السيسي وشيخ الأزهر أحمد الطيب وممثلين من الأوساط الاقتصادية الألمانية في مصر. وأكد رئيس الكتلة البرلمانية لاتحاد ميركل المسيحي أن التطور الاقتصادي في البلاد يتمتع بأهمية كبيرة للعملية الديمقراطية. وقال: "كلما ازدادت قوة دولة من الناحية الاقتصادية، يمكنها التأثير على نحو أكبر كعامل استقرار في المنطقة عن طريق القدرات العسكرية". وقبل أن يعود كاودر إلى ألمانيا يوم الخميس القادم، من المقرر أن يلتقي بالعاهل الأردني الملك عبد الله الثاني.

و.ب/ط.أ (د.ب.أ)

مواضيع ذات صلة

إعلان