سوريا: عشرات القتلى والجرحى في احتفال للأكراد بعيد النوروز | أخبار | DW | 20.03.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

سوريا: عشرات القتلى والجرحى في احتفال للأكراد بعيد النوروز

فيما كانوا يحتفلون بعيدهم القومي نوروز، قتل وجرح العشرات من الأكراد في مدينة الحسكة نتيجة تفجير سيارتين مفخختين وتفجير عبوة ناسفة. كما قتل العشرات من قوات النظام السوري وموالين له في اشتباكات مع "داعش" في ريفي حمص وحماة.

Düsseldorf Kurden Demonstration Terror IS 11.10.2014

صورة من الارشيف لتجمع كردي

قتل أكثر من عشرين شخصا وأصيب العشرات بجروح في تفجير سيارتين ملغومتين مساء اليوم الجمعة (20 مارس/ آذار) خلال احتفال كردي في مدينة الحسكة شمال شرقي سوريا، بحسب ما ذكر المرصد السوري لحقوق الانسان.

وقال مدير المرصد رامي عبد الرحمن لوكالة فرانس برس "قتل أكثر من عشرين شخصا في تفجير نفذه انتحاري في تجمع في مدينة الحسكة خلال احتفال عشية عيد النوروز"، مشيرا إلى إصابة العشرات الآخرين بجروح. ورجح المرصد أن يكون الانتحاري من تنظيم "الدولة الاسلامية".

وذكرت مصادر كردية أن التفجير استهدف تجمعا للمجلس الوطني الكردي وحركة المجتمع الديمقراطي في حي المفتي بالحسكة، حيث كانوا يحتفلون بعيد النوروز. وعيد النوروز هو عيد قومي يحتفل به الأكراد في كل أنحاء العالم ويستعيدون خلاله الكثير من تقاليدهم.

واشار المرصد إلى وقوع تفجير آخر ناتجا عن عبوة ناسفة استهدف تجمعا آخر مماثلا في المدينة وتسبب بوقوع عدد من الجرحى.

وتتقاسم قوات النظام ووحدات حماية الشعب الكردية السيطرة على مدينة الحسكة، بينما تدور في ريف الحسكة معارك ضارية بين الأكراد وتنظيم "الدولة الاسلامية" على بعض الجبهات، وبين التنظيم الجهادي وقوات النظام على جبهات أخرى.

من ناحية أخرى قتل أكثر من سبعين عنصرا من قوات النظام السوري والمسلحين الموالين له في هجمات نفذها تنظيم "الدولة الاسلامية" على مواقع لهذه القوات في ريفي حمص وحماة (وسط) خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية، بحسب المرصد السوري لحقوق الانسان.

ونقلت فرانس برس عن مدير المرصد رامي عبد الرحمن قوله "قتل أكثر من سبعين عنصرا من قوات النظام والدفاع الوطني في هجمات نفذها تنظيم الدولة الإسلامية خلال الساعات الأربع والعشرين الماضية على حواجز ومواقع لقوات النظام في منطقة السخنة في ريف حمص الشرقي ومنطقة الشيخ هلال في ريف حماة الشرقي".

ع.ج/ ح.ع.ح (آ ف ب، رويترز)

إعلان