سمراء ومحجبة .. ″ابتهاج محمد″ دمية باربي الجديدة | عالم المنوعات | DW | 14.11.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

منوعات

سمراء ومحجبة .. "ابتهاج محمد" دمية باربي الجديدة

يبدو أن الدمية الشهيرة باربي، التي اشتهرت ببياض بشرتها وشعرها الأشقر، ستحوز على شهرة أكبر في العالم الإسلامي، وذلك بعد قررت الشركة المصنعة إصدار نسخة من الدمية ببشرة سمراء وحجاب وتمثل اللاعبة المعروفة "ابتهاج محمد".

USA Ibtihaj Muhammad zeigt Barbie mit Hidschab (picture-alliance/dpa/AP/Invision/ E. Agostini)

البطلة الرياضية ابتهاج محمد تعرض دمية باربي التي أطلقت لتكريمها.

لسنوات طوال اشتهرت دمية باربي بشكلها المميز، فالدمى نحيفات ويملكن بشرة بيضاء، وشعر أشقر بالغالب، إلا أن شركة "ماتيل" الأمريكية المصنعة للدمية أعلنت عبر موقعها الإلكتروني عن إطلاق لعبة جديدة سمراء ومحجبة. ووفقا لبيان الشركة فإن الدمية الجديدة سوف سيتم تغطية شعر رأسها كلياً كما أنها سوف ترتدي "ملابس محتشمة"، لا تظهر كل أجزاء جسدها.

الشركة الأمريكية أعلنت أن قرارها يأتي من أجل تكريم بطلة المبارزة الأولمبية الأمريكية ابتهاج محمد، التي كانت أول رياضية أمريكية مسلمة محجبة تشارك في دورة الألعاب الأولمبية في رياضة المبارزة بالسيف عام 2016، وحصلت على الميدالية البرونزية.

ونشرت شركة ماتيل عبر موقعها على تويتر  صورة ابتهاج محمد وهي تحمل الدمية التي تشبهها، وقالت الشركة "نحن سعداء بإصدار باربي الجديدة، ابتهاج محمد ألهمت العديد من النساء والشابات في قدرتهن على تخطي الحواجز ونحن نريد تكريمها بإصدار هذه اللعبة". 

 

ومنذ تأسيسها عام 1959، حاول مصنعو اللعبة الشهيرة تسويق اللعبة باربي بأنها فتاة عصرية، ترتدي أحدث القصات العالمية. ومنذ ذلك الحين حاولت الشركة إدخال بعض التغييرات وإضافة إكسسوارات للعبة الشهيرة.

ووفقا لموقع شبيغل أون لاين الألماني  فإن شركة ماتيل، التي تواجه خسائر كبيرة في المبيعات منذ سنوات، قررت أن تنتهج أسلوبا جديدا يضمن التخلص من الصور السلبية التي لطالما لاحقت اللعبة والتي استخدمها النقاد ضدها. ومن ضمنها أنها ترسخ لمفهوم جمال نمطي واحد في عقول الأطفال بأن الفتاة البيضاء والشقراء هي الأجمل.

لذلك فقد تم العام الماضي تصنيع دمى جديدة بألوان بشرة مختلفة كما تم تغير في لون الشعر، وشكل العينين، من أجل أن تكون أكثر قربا للأجناس البشرية المختلفة. 

من جهتها غردت إبتهاج محمد قائلة "شكرا لكم شركة ماتيل بعد  اختياري كعضو جديد في عائلة باربي"، وأعربت عن فخرها بأن الفتيات الصغيرات سيلعبن مع دمية باربي التي اختارت أن تكون محجبة، وقالت أن هذا حلم طفولة تحقق الآن.

يشار إلى أن شركة ماتيل  أطلقت برنامج "شيرو باربي" عام 2015، ويعنى بتصنيع دمى تجسد نساء بارزات؛ ومن الرائدات اللواتي حزن على هذا التكريم، لاعبة الجمباز الأولمبية "غابي دوغلاس"، وعارضة الأزياء "آشلي غراهام".

ع.أ.ج

مختارات

إعلان