″سرير للجماهير الزائرة″.. خطوة لافتة من جمهور دورتموند | عالم المنوعات | DW | 12.04.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

منوعات

"سرير للجماهير الزائرة".. خطوة لافتة من جمهور دورتموند

في مبادرة مفعمة بالروح الرياضية، فتح مشجعو بوروسيا دورتموند بيوتهم لاستقبال مشجعي فريق نادي موناكو الفرنسي، الذين وجدوا أنفسهم دون مكان للإقامة بعد تأجيل المباراة إلى اليوم التالي بسبب التفجيرات.

قدم جمهور بوروسيا دورتموند الألماني إقامات مجانية لجماهير موناكو الفرنسي، بعد تأجيل مباراة الفريقين في ذهاب ربع نهائي دوري أبطال أوروبا لكرة القدم، في أعقاب التفجيرات التي استهدفت حافلة النادي الألماني الثلاثاء (11 نيسان/أبريل).

ولم يجد المئات من جماهير الفريق الفرنسي مكاناً للنوم في المدينة الواقعة في غرب ألمانيا، بعد إرجاء المباراة إثر تعرض الحافلة التي تقل فريق دورتموند الى ثلاثة تفجيرات أثناء توجهها من الفندق الى ملعب "سيغنال ايدونا بارك" الذي يتسع لنحو ثمانين ألف متفرج.

وأدت التفجيرات الى إصابة شرطي ولاعب دورتموند الإسباني مارك بارترا (26 عاماً) وخضوعه لجراحة في معصم اليد اليمنى بسبب الزجاج المتطاير.

ووجد العديد من مشجعي نادي موناكو الفرنسي الذين خططوا للعودة إلى بلادهم بعد انتهاء المباراة، أنفسهم من دون مأوى بعد الإعلان عن إرجاء المباراة إلى اليوم الأربعاء.

لكن مبادرة عفوية من جماهير دورتموند على موقع تويتر فتحت الباب أمام كثيرين لتمضية ليلتهم تحت سقف هانىء، بفضل وسم #bedforawayfans (سرير للجماهير الزائرة).

وقام حساب دورتموند على "تويتر" بالتسويق لهذه المبادرة، متوجها الى "الأعزاء جماهير موناكو". وأعاد النادي الفرنسي نشر التغريدة.

ونشر عدد من جماهير دورتموند صوراً لهم في منازلهم يستقبلون جماهير موناكو، في بادرة لاقت إشادات واسعة عبر مواقع التواصل.

وكتبت صحيفة "ليكيب" الفرنسية الواسعة الانتشار: "كلنا سوياً! تطور التضامن بين مشجعي الفريقين". وغرد أحد مستخدمي موقع "تويتر" قائلاً: "شكراً لأنكم أظهرتم أن كرة القدم ليست مجرد كرة قدم".

ر.ض (أ ف ب)

مختارات

مواضيع ذات صلة

إعلان