ست روايات في القائمة القصيرة لجائزة البوكر 2015 | DW عربية | رؤية أخرى للأحداث في ألمانيا والعالم العربي | DW | 13.02.2015
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

الرئيسية

ست روايات في القائمة القصيرة لجائزة البوكر 2015

أعلنت لجنة تحكيم جائزة البوكر العربية عن وصول ست روايات للمنافسة في القائمة الصغيرة للجائزة الممولة من أبو ظبي، وهذه الروايات لكتاب من السودان والمغرب ولبنان وفلسطين وسوريا وتونس.

وصلت ست روايات من السودان والمغرب ولبنان وفلسطين وسوريا وتونس للقائمة القصيرة للجائزة العالمية للرواية العربية (البوكر) لعام 2015 والتي أُعلنت اليوم الجمعة (13 شباط/ فبراير 2015) في المغرب. والروايات هي (شوق الدرويش) للسوداني حمور زيادة و(ممر الصفصاف) للمغربي أحمد المديني و(طابق 99) للبنانية جنى فواز الحسن و(حياة معلقة) للفلسطيني عاطف أبو سيف و(ألماس ونساء) للسورية لينا هويان الحسن و(الطلياني) للتونسي شكري المبخوت.

وبدأت المنافسة على جائزة هذا العام بمشاركة 180 رواية من 15 دولة عربية قبل إعلان القائمة الطويلة في 12 يناير/ كانون الثاني والتي ضمت 16 رواية فقط من تسع دول. ويرأس لجنة تحكيم الجائزة هذا العام الشاعر والكاتب الفلسطيني مريد البرغوثي.

وتضم اللجنة كلاً من الشاعرة والناقدة البحرينية بروين حبيب والأكاديمي المصري أيمن أحمد الدسوقي والناقد والأكاديمي العراقي نجم عبد الله كاظم والأكاديمية والمترجمة اليابانية كاورو ياماموتو.

ونقل الموقع الرسمي للجائزة على الإنترنت عن البرغوثي قوله "بقراءتنا للمائة والثمانين رواية المرشحة للجائزة هذا العام لاحظت لجنة التحكيم تشابه الشواغل الموضوعية في هذه الروايات". وأضاف "كان هدفنا أن نتقصى قدرة المؤلفين على إيجاد حلول فنية خلاقة وزوايا مبتكرة لتناول تلك الشواغل. وترى اللجنة أن هذا الحرص الفني ينعكس في الروايات الست التي تضمنتها القائمة القصيرة لهذا العام".

والجائزة العالمية للرواية العربية جائزة سنوية تختص بمجال الإبداع الروائي باللغة العربية. وأطلقت الجائزة في أبو ظبي في 2007 وترعاها مؤسسة جائزة بوكر في لندن، بينما تقوم هيئة أبو ظبي للسياحة والثقافة بدعمها مالياً فقط.

ويحصل كل من المرشحين الستة في القائمة القصيرة على عشرة آلاف دولار، بينما يحصل صاحب الرواية الفائزة على 50 ألف دولار إضافية.

ويُعلن اسم الرواية الفائزة بجائزة 2015 في السادس من آيار/ مايو خلال احتفال يقام في أبو ظبي عشية افتتاح معرض أبو ظبي الدولي للكتاب.

ع.غ/ (رويترز)