ستة قتلى في اعتداء لندن والشرطة تقتل المهاجمين بعد دقائق | أخبار | DW | 04.06.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

ستة قتلى في اعتداء لندن والشرطة تقتل المهاجمين بعد دقائق

أعلنت الشرطة البريطانية أن ستة أشخاص قتلوا في اعتداء وقع مساء السبت في وسط لندن، موضحة أن قوات الأمن قتلت ثلاثة مهاجمين. ودعت رئيسة الوزراء تيريزا ماي اللجنة الأمنية العليا للاجتماع وبحث ليلة الرعب التي عاشتها لندن.

قالت الشرطة في بيان فجر اليوم الأحد (الرابع من يونيو/ حزيران) إن عناصرها "ردوا بسرعة متصدين بشجاعة لهؤلاء الأفراد الثلاثة الذين قتلوا في بورو ماركيت" الحي المجاور للندن بريدج حيث قام المهاجمون بصدم حشد بشاحنة صغيرة.

وقتل المهاجمون في الدقائق الثماني التي تلت اول اتصال تلقته الشرطة. وتابع البيان أن "المشتبه بهم كانوا يرتدون ما يشبه سترات ناسفة، تبين أنها مزيفة".

 وأسفر الهجوم عن سقوط ستة قتلى وثلاثين جريحا على الأقل نقلوا إلى خمسة مستشفيات في لندن. وأوضحت الشرطة في بيانها أنها تلقت اتصالا عند الساعة 22,08 (21,08 ت غ) على إثر شهادات تحدثت عن آلية دهست حشدا على الجسر. وتوجهت الآلية بعد ذلك إلى حي بورو ماركيت.

 وقالت إن المهاجمين تركوا الآلية هناك وقاموا بطعن عدد من الأشخاص بينهم ضابط في شرطة النقل أصيب بجروح خطيرة.

 وأكدت الشرطة أنها تدعو إلى تجنب الأحياء التي جرى فيها الهجوم للسماح لرجال الإنقاذ بأداء مهامهم.

 وأعلنت عن زيادة عديد أفرادها في لندن في الأيام المقبلة، بينما ستشهد بريطانيا في الثامن من حزيران/يونيو انتخابات تشريعية. وهذا الاعتداء هو الثالث الذي يضرب المملكة المتحدة في اقل من ثلاثة اشهر.

مشاهدة الفيديو 00:49
بث مباشر الآن
00:49 دقيقة

توجه الشرطة باتجاه جسر لندن

وقبل ذلك كانت الشرطة البريطانية قد أكدت أن واقعتي جسر لندن وبورو ماركت أعمال إرهابية لكنها قالت إن واقعة طعن منفصلة في منطقة فوكسهول غير مرتبطة بالحادثين.

وعلى إثر الهجوم أعلنت رئيسة الوزراء البريطانية أنها دعت لجنة الاستجابة للطوارئ التابعة للحكومة وهي أعلى لجنة أمنية في البلاد، للاجتماع اليوم الأحد والذي سيحضره عمدة لندن أيضا إلى جانب مسؤولين أمنيين.

 ع.ج/ ع.ج.م (أ ف ب، د ب أ، رويترز)

مختارات

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع

إعلان