ساعة الأرض..إطفاء الأَضواء في أشهر المواقع بالعالم لأجل البيئة | أخبار DW عربية | أخبار عاجلة ووجهات نظر من جميع أنحاء العالم | DW | 28.03.2021
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

ساعة الأرض..إطفاء الأَضواء في أشهر المواقع بالعالم لأجل البيئة

في خطوة تهدف إلى تقديم القدوة لحماية البيئة، شاركت مدن ومواقع شهيرة من أنحاء عديدة في العالم في تظاهرة "ساعة الأرض" الرمزية التي انطلقت من هونغ كونغ بإطفاء الأنوار. وفي ألمانيا كانت المشاركة قياسية.

Earth Hour 2021 | Deutschland | Hannover

أمام مقر مجلس مدينة هانوفر الألمانية أضيئت شموع عليها شعار تظاهرة"ساعة الأرض"

 اطفأت مدن في العالم بأسره أنوارها لمدة ساعة مساء السبت (26 مارس/آذار) بمناسبة "ساعة الأرض" التي تهدف إلى تعبئة الصفوف في محاربة التغير المناخي والمحافظة على الطبيعة.

مختارات

ومع انطلاق الحدث أطفئت الأنوار في ناطحات السحاب في المدن الآسيوية من سنغافورة إلى هونغ كونغ عند الساعة 20,30 بالتوقيت المحلي فضلا عن معالم شهيرة مثل دار سديني للأوبرا.

وكانت نيوزيلندا أول من اتخذ هذه الخطوة، حيث أُغلق برج سكاي تاور في أوكلاند ومبنى البرلمان في ولينغتون الأنوار الساعة 08.30 مساء (07.30 صباحا بتوقيت غرينتش).

بعدها غرق في العتمة، الكولسيوم في روما والساحة الحمراء في موسكو فضلا عن بوابة براندنبورغ في برلين وقصر ويستمنستر في لندن وكذلك الألواح المضيئة في بيكاديلي سيركس في العاصمة البريطانية أو برج إيفل.

وأطفئت أضواء مقر مفوضية الاتحاد الأوروبي في بروكسل. وغردت رئيسة المفوضية أورسولا فون دير لاين على حسابها بموقع تويتر قائلة إن الإجراءات الصغيرة يمكن أن تحدث فرقًا كبيرًا "خاصة عندما يعمل العالم معًا". 

وفقًا للصندوق العالمي لحماية الطبيعة، شاركت 575 مدينة وبلدية و 448 شركة في 716 موقعًا في ألمانيا - وهي مشاركة قياسية. ففي أنحاء مختلفة من ألمانيا، انطفأت الأنوار في العديد من قاعات البلديات والكنائس والآثار ومقار الشركات والملاعب. وبقيت مواقع عددية في الظلام مثل قلعة نويشفانشتاين وكاتدرائية كولونيا وفرانكفورت بولسكيرش، وكذلك المعالم الصناعية مثل منتزه دويسبورغ للمناظر الطبيعية وملاعب كرة القدم مثل الساحات في مونشنغلادباخ وشالكه، وفق تقرير لوكالة الأنباء الألمانية (د ب أ).

Earth Hour 2021 | Deutschland | Berlin

أمام بوابة براندنمبورغ أقيم معرض للتحذير من مخاطر ارتفاع حرارة الأرض

ومن بين المعالم الكثيرة التي شاركت في تظاهرة "ساعة الأرض"، كاتدرائية ساغرادا فاميليا من تصميم انتوني غاودي في برشلونة في شمال شرق إسبانيا وقصر شونبرون في فيينا. وقد أطفأت أنوارها بين الساعة 20.30 و21.3 بالتوقيت المحلي.

وقال لندساي هويل رئيس مجلس العموم في بريطانيا "إنه لأمر رائع أن يكون البرلمان مشاركا مجددا في ساعة الأرض لينضم إلى معالم أخرى في البلاد والعالم لزيادة الوعي بالتغير المناخي".

وتبعا لحركة الشمس، كانت المعالم في القارة الأمريكية التالية في إطفاء الأنوار من بينها المسلة في وسط بوينوس آيريس ومتحف الغد في ريو دي جانيرو مرورا ببرج "بي بي في ايه" في مكسيكو.

"ساعة الأرض" في زمن الجائحة

Earth Hour 2021 | Frankreich | Paris

في مدينة الأنوار.. أطفئت الأنوار

ويهدف إحياء "ساعة الأرض" وهي مبادرة من الصندوق العالمي لحماية الطبيعة إلى الدفع باتجاه تحرّك للتصدي للتغير المناخي ومراعاة البيئة.

 هذا العام أراد منظّمو الحدث تسليط الضوء على الرابط القائم بين التدمير اللاحق بالطبيعة وتزايد الأمراض، على غرار كوفيد-19، وانتقالها من الحيوان إلى الإنسان.

 ويعتقد خبراء أن الأنشطة البشرية على غرار تزايد إزالة الأشجار، وتدمير موائل الحيوانات والتغير المناخي ظواهر تفاقم زيادة الأمراض، ويحذّرون من أوبئة جديدة إن لم تتّخذ تدابير لمعالجة الأمر.

وقال ماركو لامبرتيني، المدير العام للصندوق العالمي لحماية الطبيعة، الجهة المنظمة للحدث "من تراجع الملقّحات، وتضاؤل الثروة السمكية في الأنهار والمحيطات، إلى قضم الغابات والخسارة المتزايدة للتنوع البيولوجي، تتزايد الأدلة على أن الطبيعة في سقوط حر"، معتبرا أن السبب في ذلك هو "طريقة عيشنا وإدارتنا لاقتصاداتنا".

 وقال لامبرتيني إن "حماية الطبيعة مسؤولية أخلاقية ملقاة على عاتقنا، وخسارتها تفاقم ضعفنا إزاء الأوبئة، وتسرّع التغيّر المناخي وتهدد أمننا الغذائي".

Earth Hour 2021 | China, Hangzhou

في مدينة هانغتسعو الصيينية أطفئت الأضواء في معلمة المدينة الواقعة جنوب غرب شينغهاي

 وفي سنغافورة، شاهد المارة عند الواجهة البحرية إطفاء أنوار ناطحات السحاب فضلا عن منحوتات "غاردنز باي ذي باي" الشهيرة.

 في هذا المتنزه، قال إيان تان البالغ 18 عاما لوكالة فرانس برس أن ساعة الأرض حدث "يتخطى مجرّد توفير الطاقة، إنه يذكرنا بتأثيرنا على البيئة". لكنه أعرب عن عدم اقتناعه بأن فاعليات "ساعة الأرض"، الحدث الذي ينظّم منذ العام 2007، تحدث تأثيرا كبيرا. وقال إن "ساعة واحدة لا تكفي لكي نتذكّر أن التغيّر المناخي هو مشكلة فعلية، لا أعتقد حقيقة أن (ساعة الأرض) تحدث تأثيرا كبيرا".

 وفي هونغ كونغ خفتت أنوار ناطحات السحاب الكثيرة، وفي سيول أطفئت أنوار بوابة "نامدايمون" الشهيرة. كما وفي تايلاند، أجري عد عكسي في مركز "سنترال وورلد" التجاري وصولا إلى الساعة 20.30 أطفئت إثره الواجهة الزجاجية الخارجية لمدة ساعة، علما أن الأنوار داخل المركز التجاري بقيت مضاءة.

م.س/ و.ب ( أ ف ب، د ب أ)

مواضيع ذات صلة