زاك إيفرون: المخدرات لتعويض الفراغ الاجتماعي! | عالم المنوعات | DW | 30.07.2014
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

منوعات

زاك إيفرون: المخدرات لتعويض الفراغ الاجتماعي!

برر الممثل الأمريكي الشهير زاك إيفرون إدمانه للمخدرات بتراجع العلاقات الاجتماعية في حياته، مؤكداً أن ذلك ليس له علاقة بعمله كممثل.

أكد زاك إيفرون، الممثل الأميريكي الشهير، أن "ليس هناك أي علاقة بين الإدمان على المخدرات والعمل، فقد كان هناك وقت بينهما. وقد كانت وسائل الإعلام تتابع أخباري دائماً، لذا كنت أقضي الكثير من الوقت في منزلي".

وأردف إيفرون، في البرنامج التلفزيوني "رنينج ويز بير جريلز": "فقدت صوابي وأصبحت بحاجة لنوع من الدعم الاجتماعي"، موضحاً أنه لم يكن ينعم بقضاء وقت ممتع خلال الأسبوع سوى في عطلة نهاية الأسبوع وأوقات الاحتفال مع أصدقائه.

وأضاف النجم الشاب إيفرون بقوله: "عندما كنت اقترب من تجاوز يومي الاثنين والثلاثاء، كنت ألاحظ مدى السوء المحيط بي". ونتيجة لمعاناته من الإدمان، خضع النجم الشاب، بطل سلسلة الأفلام الغنائية "هاي سكول ميوزيكال" التي قدمتها شركة "والت ديزني"، للعلاج في إحدى مؤسسات علاج أعراض الانسحاب خلال العام الماضي. وأخيراً، أكدّ إيفرون بقوله: "لا أرغب في الاضطرار لتعاطي أي شيء مرة أخرى لدعم الشعور بالراحة داخلي".

أ.ب/ ي.أ ( د ب أ)

مختارات

إعلان