رياح التغيير قد تعصف بخماسي ليفربول | رياضة | تقارير وتحليلات لأهم الأحداث الرياضية من DW عربية | DW | 17.03.2020
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

رياضة

رياح التغيير قد تعصف بخماسي ليفربول

بعدما فشل ليفريول في الحفاظ على لقبه، وودع مسابقة دوري أبطال أوروبا على يد أتلتيكو مدريد، بدأ "الريدز" في الإعداد لتغييرات كبيرة ستفرض على عدة أسماء النزول من سفينة الفريق نهاية الموسم الحالي.

بعد خروجه المفاجئ من الدور الثاني، من مسابقة دوري أبطال أوروبا على يد أتلتيكو مدريد الإسباني، بدأ ليفربول يُعد العدة منذ الآن للعودة بشكل أقوى في الموسم القادم. ويتوقع أن ينزل "الريدز" بكل ثقله في فترة الانتقالات الصيفية، من أجل حسم عدة صفقات مميزة في عالم الساحرة المستديرة.

وتشير عدة تقارير صحفية أن رياح التغيير في ليفربول، ستعصف بخمسة لاعبين في ليفربول دفعة واحدة، إذ لم ينجح هؤلاء النجوم في فرض اسمهم في تشكيلة الفريق، وجلسوا طويلاً على مقاعد البدلاء.

ديفوك أوريغي

خطف المهاجم البلجيكي الأضواء في مباراة ليفربول التاريخية في الموسم الماضي أمام برشلونة، وساعد "الريدز" على حجز بطاقة التأهل لنهائي مسابقة دوري أبطال أوروبا. ولم تترد إدارة ليفربول في مكافأة أوريغي، الذي حصل على عقد جديد في صيف السنة الماضية.

إلا أن المهاجم البلجيكي من بين المرشحين للرحيل عن ليفربول نهاية الموسم الحالي، حيث لا يلعب ديفوك أوريغي بشكل منتظم، وسجل فقط خمسة أهداف في جميع المسابقات، التي شارك فيها هذا الموسم.

ديان لوفرين

شكل المدافع الكرواتي الصلب صداع رأس لإدارة ليفربول طيلة الموسم، فقد عبر ديان لوفرين في أكثر من مرة عن عدم رضاه على وضعه مع ليفربول، حيث يجلس على مقاعد البدلاء ولا يحصل على دقائق لعب كثيرة.

ورفض يورغن كلوب السماح للوفرين بالرحيل عن الفريق، مؤكداً حاجة الفريق له. بيد أن المدافع الكرواتي لم يقدم الأداء، الذي يشفع له باللعب بجوار المدافع فان دايك. كما أن لوفرين ارتكب عدة أخطاء فادحة، وعانى من إصابات متكررة. وتشير تقارير صحفية أن أندية توتنهام وأرسنال، ترغب في ضم اللاعب في "الميركاتو" الصيفي.

 

مشاهدة الفيديو 01:13

أكبر 10 أندية كرة قدم في العالم وفق تصنيف "فرانس فوتبول"

 

شيردان شكيري

يعد شيردان شكيري من أبرز المرشحين للنزول من سفينة يورغن كلوب نهاية الموسم الحالي، فالدولي السويسري حبيس دكة البدلاء طيلة الموسم، كما أنه عانى من إصابات متكررة.

وكان شكيري قد أكد في تصريحات سابقة أنه يمتلك في جعبته الكثير، إلا أنه لا يحصل على الوقت الكافي لإظهار ما لديه. وتسيل موهبة شيردان شكيري لعاب عدة أندية كبيرة في القارة الأوروبية.

نابي كيتا

كانت آمال يورغن كلوب وجماهير ليفربول عريضة على نابي كيتا، لاسيما مع المستوى الكبير، الذي قدمه مع فريقه السابق لاييبزيغ. لكن، لم يقدم لاعب الوسط الموهوب الإضافة المطلوبة منه، وتوارى عن الأنظار مفسحاً المجال أمام تألق بعض نجوم ليفربول، الذين استفادوا من الفرصة على أكمل وجه. ويجلس نابي كيتا كثيراً على مقاعد البدلاء، ولايبدو أنه سينجح في تغيير هذا الوضع مع ليفربول.

لوريس كاريوس

تلقت مسيرته الكروية ضربة موجعة للغاية، عقب ارتكابه عدة أخطاء فادحة في نهائي دوري أبطال أوروبا بين ليفربول وريال مدريد سنة 2018. ويلعب كاريوس على سبيل الإعارة في بشكتاش، غير أن النادي التركي لا يعتزم التعاقد معه بشكل رسمي.

وأمام تألق الحارس أليسون بيكر، وكذلك تواجد الحارس الآخر أدريان، يبدو من الصعب جداً عودة كاريوس مرة ثانية إلى ليفربول.

رضوان مهدوي

 

مختارات