رونالدينيو يطالب برشلونة بحجب الرقم 10 بعد ميسي | عالم الرياضة | DW | 04.09.2018
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

عالم الرياضة

رونالدينيو يطالب برشلونة بحجب الرقم 10 بعد ميسي

طالب أسطورة نادي برشلونة الإسباني والمنتخب البرازيلي النادي الكتلوني رونالدينيو بحجب القميص رقم 10 بعد اعتزال ليونيل ميسي، الذي لمح من جانبه أنه يرغب في الاعتزال بين جدران ناديه الأوحد: برشلونة.

ذلك اليوم سيأتي لا محالة وسيؤلم بالتأكيد الكثيرين من عشاق الساحرة المستديرة وبالأخص عشاق النادي الكاتالوني. إنه اليوم الذي سيقرر فيه ليونيل ميسي توديع المستطيل الأخضر ولن نكون قادرين على رؤيته وهو يمد ذراعيه إلى السماء حين يسجل الأهداف في كامب نو مرة أخرى.

عدد قليل في تاريخ الكرة تمكنوا من إحداث مثل هذا التأثير على كرة القدم، ومنهم البرغوث الأرجنتيني حامل الرقم 10 في صفوف برشلونة.

حينها سيتخلى عن رقمه للاعب آخر، وهو ما يخشاه أسطورة برشلونة والمنتخب البرازيلي السابق رونالدينيو، الذي طالب بحجب رقم 10 بعد اعتزال ليونيل ميسي.

وفي هذا السياق قال رونالدينيو عن ميسي: "إنه الأفضل في التاريخ بلا شك"، مضيفاً: "لم يقم أحد بما قام به ميسي. أتمنى أن يلعب 20 عاماً آخر. كل من يحب الكرة، سيحب بقاءه هنا لفترة أطول". وتابع أسطورة كرة القدم البرازيلي في تصريحات لصحيفة "ديلي ميل" البريطانية: "أعتقد أنه عندما سيغادر، لن يتمكن أحد من الحصول على رقم 10 بعده".

وأضاف بالقول: "يجب أن يتخلى برشلونة عن الرقم 10 عندما يعتزل ميسي، وأنت تعرف لماذا، إننا نتحدث عن لاعب عظيم".

وتمكن البرغوث الأرجنتيني من حصد العديد من الألقاب للعملاق الكاتالوني على مدار آخر عشر  سنوات، أربعة منها لدوري أبطال أوروبا في 2006، 2009، 2011 و2015. وتُوج ميسي بخمس كرات ذهبية. ورغم أعوامه الـ31، إلا أنه مازال قادراً على تقديم المستوى العالي ليتصدر قائمة هدافي الدوري الإسباني برصيد أربعة أهداف بعد الجولة الثالثة من الموسم الحالي.

خوفاً من التغيير؟

من جانب آخر لمح ميسي عن رغبته في البقاء مع برشلونة حتى نهاية مشواره الكروي، مبرراً ذلك "بصعوبة التغيير الناجم عن انتقاله من برشلونة. وقال في مقابلة مع "راديو كاتالونيا": "فكرتي هي البقاء مع برشلونة. فقد تجذرت عائلتي هنا. والتغيير قد يكون كبيراً ومعقداً بالنسبة لنا".

وأضاف ميسي الذي وفد على برشلونة وهو في ربيعه الثالث عشر ولعب مباراته الأولى بقميص الكاتالوني خريف 2004: "لدي كل شيء هنا. أفضل أندية العالم في أجمل مدن الأرض. أطفالي وُلدوا في كاتالونيا. لا يتوجب عليَّ الذهاب إلى أي مكان آخر".

ويرتبط النجم الأرجنتيني بعقد مع برشلونة حتى عام 2021.

ع.غ

مختارات

مواضيع ذات صلة

إعلان