روحاني يؤدي اليمين ويؤكد تمسك بلاده بالاتفاق النووي | أخبار | DW | 05.08.2017
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages

أخبار

روحاني يؤدي اليمين ويؤكد تمسك بلاده بالاتفاق النووي

وسط انتقادات مؤيديه في المعسكر الإصلاحي، أدى الرئيس الإيراني حسن روحاني أمام مجلس الشورى اليوم السبت اليمين الدستورية مستهلا ولايته الثانية مشيرا إلى تمسك بلاده بالاتفاق النووي مع الغرب رغم تهديدات ترامب بإلغائه.

مشاهدة الفيديو 25:03
بث مباشر الآن
25:03 دقيقة

واشنطن تفرض عقوبات جديدة على إيران

حذر الرئيس الايراني حسن روحاني الولايات المتحدة السبت (الخامس من آب/ أغسطس 2017) أن بلاده سترد في الشكل "المناسب" على أي انتهاك للاتفاق النووي، وذلك خلال أدائه اليمين الدستورية أمام مجلس الشورى على وقع انتقادات لحلفائه الإصلاحيين.

وقال في خطاب تنصيبه إن "الجمهورية الإسلامية لن تكون المبادرة إلى انتهاك الاتفاق النووي (...) لكنها لن تبقى أيضا صامتة إذا لم تف الولايات المتحدة بالتزاماتها". وأضاف أن "ايران (...) سترد على العقوبات بتدابير ملائمة ومتبادلة".

ولم يكشف الرئيس بعد تشكيلة حكومته، وأمامه مهلة اسبوعين اعتبارا من السبت لإعلانها، ولا للحكومة من أن تنال ثقة مجلس الشورى. ومن المتوقع بحسب مصادر عدة أن يحتفظ وزيرا الخارجية محمد جواد ظريف والنفط بيجان نمدار زنقانة بمنصبيهما.

وقبل أدائه اليمين، استقبل روحاني (68 عاما) وزيرة خارجية الاتحاد الاوروبي فيديريكا موغيريني داعيا إلى بذل جهد أكبر للحفاظ على الاتفاق النووي الذي وقعته إيران والدول الكبرى في 2015 بعد عقوبات أميركية جديدة على طهران.

وتعتبر إيران أن العقوبات الاميركية الجديدة التي تستهدف خصوصا البرنامج الباليستي لطهران والحرس الثوري تشكل انتهاكا للاتفاق النووي لأنها تمنع البلاد من تطبيع علاقاتها الاقتصادية مع بقية العالم والإفادة من الاستثمارات الاجنبية التي تحتاج اليها. وفي وقت سابق قال روحاني "إن انتهاك الحكومة الأميركية المتكرر لالتزاماتها والعقوبات الجديدة على إيران (...) يمكن أن تكون مدمرة" للاتفاق النووي.

وبدأ روحاني، رجل الدين المعتدل، ولايته الثانية رسميا الخميس بعدما صادق المرشد الاعلى آية الله علي خامنئي على انتخابه.

ح.ع.ح/ ع.خ (أ.ف.ب)

مختارات

تقارير إذاعية وتلفزيونية متعلقة بالموضوع