رغم ارتفاع إصابات كورونا.. وزير الصحة الألماني متفائل بقدرات بلاده | أخبار DW عربية | أخبار عاجلة ووجهات نظر من جميع أنحاء العالم | DW | 19.09.2020
  1. Inhalt
  2. Navigation
  3. Weitere Inhalte
  4. Metanavigation
  5. Suche
  6. Choose from 30 Languages
إعلان

أخبار

رغم ارتفاع إصابات كورونا.. وزير الصحة الألماني متفائل بقدرات بلاده

لا ترى ألمانيا أن ارتفاع الإصابات الملحوظ بعدوى فيروس كورونا أمر خطير، إذ تظهر برلين واثقة من التعامل "الجيد" مع الموقف، غير أن المستويات الكبيرة للإصابة لدى الجار الفرنسي تثير قلق ألمانيا.

وزير الصحة الألماني في لقاء مع أطباء ألمان بولاية شمال الراين ويستفاليا

وزير الصحة الألماني في لقاء مع أطباء ألمان بولاية شمال الراين ويستفاليا

أكد وزير الصحة الألماني ينس شبان اليوم السبت (19 أيلول/ سبتمبر 2020) عبر موقع "تويتر" أن النظام الصحي في بلاده غير مثقل بالأعباء في الوقت الراهن رغم ارتفاع المعدل اليومي للإصابات بفيروس كورونا إلى نحو 2300 إصابة، في أعلى قيمة مسجلة منذ نيسان/أبريل الماضي.

وقال شبان إن هذه الأعداد المرتفعة لا تشكل في الوقت الراهن أعباء زائدة على النظام الصحي الألماني، مضيفاً: "يستطيع نظامنا الصحي حاليا التعامل بشكل جيد مع الموقف، ١،١٦لكن وتيرة الإصابات في كافة أنحاء أوروبا تثير القلق".

 ودعا الوزير مواطني بلاده مجددا إلى الحفاظ على التباعد الاجتماعي وارتداء الكمامات ومراعاة قواعد النظافة الصحية.

وكانت المكاتب الصحية في ألمانيا قد سجلت 2297 إصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد أمس الجمعة، حسبما أعلن معهد روبرت كوخ لأبحاث الفيروسات صباح اليوم السبت، فضلاً عن ست وفيات جديدة.

وبحسب بيانات المعهد، يتجاوز عدد حالات الإصابة المؤكدة بالفيروس في البلاد بقليل 270 ألفا، بينها تقريبا 240 ألف حالة تعافي، فيما بلغ إجمالي الوفيات 9384 حالة.

كما بلغ معدل الاستنساخ حتى أمس الجمعة 1,16، ما يعني أن كل عشرة مصابين قد ينقلون العدوى إلى أكثر من 10 أفراد آخرين في المتوسط. ووفقا للمعهد، يتعين أن يكون معدل الاستنساخ أقل من 1 لضمان انحسار الوباء.

وكان أعلى معدل يومي للإصابات الجديدة بكورونا قد تم تسجيله في نهاية آذار/ مارس بداية نيسان/ أبريل الماضيين عندما تجاوز 6000 حالة، واتجه هذا المعدل بعد ذلك إلى الانخفاض وذلك قبل أن يعاود الارتفاع مرة أخرى اعتبارا من تموز/ يوليو الماضي.

وتعد فرنسا من بين جيران ألمانيا التي تضررت على نحو خاص بالجائحة في الوقت الراهن، وأعلنت السلطات الصحية الفرنسية مساء أمس الجمعة عن تسجيل رقم قياسي جديد من حالات الإصابة الجديدة بـ13 ألف و215 حالة في غضون 24 ساعة.

ولا تخطط الحكومة الألمانية في الوقت الراهن لتقييد الدخول إلى أراضيها أو فرض إجراءات رقابية على الحدود كما فعلت في الربيع الماضي.

إ.ع/ع.ج (د ب أ)

مواضيع ذات صلة